18 January 2020 - 10:44
رمز الخبر: 455178
پ
“تجمع العلماء”:
لفت "تجمع العلماء المسلمين" في لبنان الى ان "بعض القوى التي تتربص شرا بلبنان تحاول إدخاله في آتون فتنة داخلية عبر إثارة نعرات طائفية ومذهبية أو إثارة الشغب والاعتداء على الممتلكات العامة والخاصة".

وقال التجمع في بيان له الجمعة "نؤكد أن الشعارات التي يطلقها بعض الموتورين في وجه الطوائف والمذاهب لا تعبر عن الدين أو المذهب الذي ينتمي إليه مطلق هذه الشعارات"، وتابع ان "الدين باختلاف طوائفه ومذاهبه بعيد كل البعد من الفتنة بمختلف أوجهها".

وشدد التجمع على ان "الشعب يعي المؤامرة التي يعمل عليها أعداء البلد لإدخاله في اقتتال طائفي مذهبي"، واكد أن "المشكلة ليست في الدين أو الطائفة أو المذهب، بل بالسياسيين والأجهزة المخابراتية التي تخطط لتدمير البلد، فعليهم أن لا يكونوا وقودا لها".

ورحب التجمع "بالأجواء الإيجابية التي سادت في الساعات الأخيرة عن قرب تأليف الحكومة"، وأكد "ضرورة عدم وضع العصي في الدواليب والاستعداد للتضحية بالمصالح الشخصية والحزبية لمصلحة الوطن العليا"، وطالب "الجميع بإعطاء الحكومة فرصة كي تثبت نجاحها أو فشلها مع الحضور الدائم في الساحات ليتابعوا تحرك الحكومة كي تحس بالمراقبة الحثيثة للجماهير الواعية".

المصدر: قناة المنار

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة