05 February 2020 - 10:57
رمز الخبر: 455394
پ
آية الله اعرافي:
قال رئيس الحوزة العلمية آية الله علي رضا اعرافي: ان الثوة الاسلامية في ايران اضحت محورا للمقاومة ضد الاستكبار العالمي.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان رئيس الحوزة العلمية آية الله علي رضا اعرافي، قال في لقاء جمعه بعدد من علماء الشيعية الوافدين من الهند في قم المقدسة: من الضروري ان يعمل المسلمون في الهند على تعزيز الوحدة الاسلامية هناك من خلال تقوية اواصر الاخوة مع اخوانهم من اهل السنة منوها في نفس الوقت الى اقامة العلاقات الاخوية مع باقي اتباع الديانات في البلاد.

وصرح آية الله علي رضا اعرافي بان عدد السكان في المجتمع المسلم في الهند هو ضعف المسلمين في ايران فهذا ما تمس له الحاجة الى الحضور القوي لعلماء الدين الى جانب نشاط طلبة الحوزات العلمية في هذا البلد.

 وتطرق سماحته الى الضربة الصاروخية الايرانية التي استهدفت ثاني أكبر القواعد العسكرية الامريكية بالعراق، واردف قائلا: ان الرد الانتقامي اثر اغتيال الفريق الشهيد قاسم سليماني سجل منعطفا تاريخيا في المنطقة اذ ابهرت ساسة العالم معلنين ذلك بعظمة لسانهم.

وفي معرض آخر من حديثه، اشار رئيس الحوزة العلمية آية الله رضا اعرافي الى البيان الصادر حول الخطوة الثانية للثورة الاسلامية واصفا اياها بنتاج الثورة التي حدثت في ايران ابان الثمانينيات من القرن الفائت اذ اضحت اليوم محورا للمقاومة ضد الاستكبار العالمي.

هذا وكان قد أصدر قائد الثورة الاسلامية بياناً هامّاً شكر فيه مشاركة النّاس المشرّفة والكاسرة لشوكة الأعداء في احتفالهم بذكرى الاربعين عاما من انتصار الثورة الاسلامية العام الماضي اذ تطرّق سماحته إلى شرح مميّزات المسار المشرّف الذي قطعته الجمهورية الإسلاميّة طوال أربعين عاماً وبركات الثورة الإسلاميّة المذهلة التي أوصلت إيران العزيزة إلى مكانة تليق بالشعب.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.