07 February 2020 - 19:33
رمز الخبر: 455420
پ
آية الله رئيسي:
اكد رئيس السلطة القضائية في ايران آية الله ابراهيم رئيسي أن بلاده لن تسمح لاميركا بأن تهنأ في المنطقة اذا ارتكبت ادنى خطأ.

وخلال كلمته التي القاها في معسكر "الطيار الشهيد علي رضا ياسيني" التابع للقوة الجوية في مدينة "بوشهر" جنوب البلاد، قال رئيس السلطة القضائية: "لن نسمح لأميركا بنوم هانئ أبدا وسنجعل قعر الخليج الفارسي مكانا لها اذا ارتكبت ادنى خطأ."

واعلن آية الله رئيسي صباح اليوم: "ان القوات المسلحة الايرانية المتأهبة وكما اثبتت من قبل انها لن تدع اميركا بأن تنعم بنوم رغيد في المنطقة".

وخلال كلمته التي تضمنت تهنئته بانتصارات اعياد الثورة اعلن آية الله رئيسي: ان ذكرى التاسع عشر من بهمن (الذي يصادف اليوم) وهو يوم القوة الجوية الايرانية هو يوم لصنع الاحداث وهوية الامة التي اعتبرت بيعة العسكريين من قادة وجنود للامام الراحل (ره) في هذا اليوم بانها كانت رمزا للفخر والاعتزاز.

ولفت آية الله رئيسي إلى: ان القوات المسلحة الايرانية اثبتت خلال هذه الفترة من خلال جهوزيتها ويقظتها وتواجدها في الساحة انها الحافظة وبفخر لحدود البلاد الارضية والبحرية والجوية، ولقد اثبتت القوات المسلحة بان هذا البلد سيكون مستعصيا على الاستكبار وان قوى الهيمنة لن تستطيع ان تتغلغل اليه.

ولفت آية الله رئيسي : ان الاميركيين لو حاولوا ان يقوموا ببعض الاعمال المهددة لامن ايران والخليج الفارسي فأن القوات المسلحة الايرانية من الحرس الثورة الاسلامية والجيش وكذا القوة البحرية والجوية والتعبئة سيجعلون قعر الخليج الفارسي مقرا لهم او يفرضوا عليهم ان يطأطؤا رؤوسهم مستسلمين لقواتنا المسلحة.

واكد رئيس السلطة القضائية : ان قواتنا المسلحة تمكنت من خلال الواقع العملي وليس الادعاء جهوزيتها ويقضتها وقدرتها على المواجهة مما اصبح مثالا يحتذى؛ وتابع: ان قواتنا المسلحة تتمتع اليوم بالاستقلالية ولا احد يستطيع ان يزعم ان قواتنا المسلحة تتبع القوى الاجنبية.

ولفت آية الله رئيسي : في مجال التطوير العلمي والتقني فإن قواتنا المسلحة حققت انجازات مذهلة في هذا المجال، وأن الخطوات التي جرت في مجالي الدفاع والامن كانت اعمالا استثنائية وفذة، ولابد ان نشير الى حادثة الاطاحة بالطائرة الاميركية المسيرة كنموذج للانجازات التي اقدمت عليها القوات المسلحة وكذلك مافعلته القوات المسلحة الايرانية في مواجهتها للسلوكيات الشريرة للحكومة البريطانية في المنطقة، وهي الخطوات التي اجبرتهم على الرضوخ والاذعان.

المصدر: قناة العالم

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر تعلیقا
الاکثر قراءة