08 February 2020 - 17:42
رمز الخبر: 455446
پ
امام جمعة النجف الاشرف:
أكد امام جمعة النجف الاشرف على ان العالم كان يراهن على سقوط الثورة الاسلامية في سنينها الاولى لكنها اليوم بعد كل هذه السنين تسطع شمسها.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء ان امام جمعة النجف الاشرف سماحة السيد صدر الدين القبانجي أكد خلال خطبة صلاة الجمعة التي أقيمت بالحسينية الفاطمية الكبرى ان امام رئيس الوزراء المكلف اختبارات في تحقيق السيادة والملف الخدمي وبسط الأمن والابتعاد عن المحاصصة الحزبية، موكدا انه يتحمل مسؤولية الاعداد لانتخابات مبكرة والاسراع بترشيح الكابينة الوزراية.

السيد القبانجي اوضح ان الناس ينتظرون تشكيل الحكومة الجديدة والأمل بنجاح رئيس الوزراء المكلف.

داعيا الكتل السياسية لمساعدته ودعمه.

وحول تعرض الدواعش على مناطق جزيرة الحضر وتصدي القوات المسلحة عبر سماحته عن عظيم شكره للقوات الامنية والحشد الشعبي داعيا لليقضة والحذر وعدم اعطاء فرصة للعدو لاستغلال مايمر به البلد من ازمات سياسية.

وحول زيارته لعوائل الشهداء قدم سماحته الشكر لمؤسسة الشهداء لما عبر ذوي الشهداء من انسيابية حقوقهم وتعاون المؤسسة معهم.

وفي الخطبة الدينية

اشار سماحته الى ذكرى وفاة ام  البنين، مبينا ان اهم نقطة قوة وعظمة في هذه المرأة الصالحة هو انها جسدت اعلى مرتبة من الفداء، واعلى مرتبة من الولاء، واعلى مرتبة من المواساة.

وحول الذكرى  الـ 41 لانتصار الثورة الاسلامية في ايران  اكد سماحته ان العالم كان يراهن على سقوطها في سنينها الاولى لكنها اليوم بعد كل هذه السنين تسطع شمسها.  مشيرا لابرز معالم هذه الثورة التي لخصها سماحته بأنها عالمية ليست محلية، واسلامية ليست قومية، واستقلالية ليست تبيعة لاي محور، وشعبية ليست طبقية ولا حزبية، ومثلت خط اهل البيت بعيدة عن الطائفية.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة