05 April 2020 - 12:26
رمز الخبر: 455988
پ
آية الله سعيدي:
دعا آية الله سعيدي كافة المواطنين الى مكافحة جائحة كورونا مضيفا ان الاخذ بالتوصيات والتعليمات الصادرة عن الزعيم الروحي واجب ديني.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان ممثل الولي الفقيه في قم آية الله السيد محمد سعيدي دعا كافة شرائح المجتمع الايراني الى المشاركة في مكافحة كورونا هذا الحادث الجلل حتى كسر سلسلة عدوه بالكامل.

واستذكر آية الله سعيدي الآية الكريمة "انَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَإِذَا كَانُوا مَعَهُ عَلَىٰ أَمْرٍ جَامِعٍ لَمْ يَذْهَبُوا حَتَّىٰ يَسْتَأْذِنُوهُ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَأْذِنُونَكَ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ" موضحا ان التعاليم القرآنية تنص على ضرورة مساهمة المؤمنين في قضايا المجتمع بحيث من يكون منهم غير عابئ بما يجري في مجتمعه من احداث، فهو خاسر.

وبين سماحته ان الاضرار الآتية من تجاهل قضايا المجتمع ستلحق بكافة المواطنين فينبغي ان يساهم الجميع في مكافحة جائحة كورونا مضيفا ان الاخذ بالتوصيات والتعليمات الصادرة عن الزعيم الروحي آية الله الخامنئي واجب ديني ومن يعمل به فله عند الله سبحانه عظيم الأجر والثواب.

وصرح ممثل الولي الفقيه في قم آية الله السيد محمد سعيدي بان الفرق الجهادية من طلبة الحوزة العلمية والجامعيين والقوات المسلحة والتعبويين شاركوا في تقديم الخدمة الصحية ومساعدة القطاع الطبي والكوادر التمريضية.

وشدد آية الله سعيدي على ضرورة الاخذ بالتوصيات الصحية التي تصدر عن الجهات المعنية من اجل كسر سلسلة العدوى بكورونا فان الاطباء والممرضين يبذلون الجهد من اجل الحفاظ على سلامة المواطنين وصحتهم.

وقدم سماحته تهانيه بمناسبة الاعياد الشعبانية والذكرى السنوية لميلاد صاحب العصر والزمان عجل الله تعالى فرجه مضيفا المطلوب من المواطنين ان يبقوا في بيوتهم ويبتهلوا الى الله ويدعوا في ساحته لتجاوز جائحة كورونا.

وكان سادن العتبة المعصومية المقدسة وممثل الولي الفقيه في قم، آية الله سعيدي اثر جائحة فيروس كورونا اصدر خطابا دعا فيه الشعب الايراني الى المشاركة الواسعة في حملة "خليك مع القرآن في البيت".

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر تعلیقا
الاکثر قراءة