26 May 2020 - 14:41
رمز الخبر: 456276
پ
الشيخ حاجتي:
قال استاذ الدرسات العليا في الحوزة العلمية الشيخ حاجتي: ان وصول ثاني ناقلة النفطية الايرانية الى فنزويلا اجراء وجه ضربة قاسية للولايات المتحدة الامريكية.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، انه وصلت ثاني ناقلات الوقود الإيرانية الى فنزيلا التي فرضت عليها عقوبات من قبل واشنطن فيما الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو أشاد بالعلاقات بين بلاده وطهران مع وصول اول ناقلة السبت الماضي.

وحول ذلك قد صرح استاذ الدرسات العليا في الحوزة العلمية الشيخ مير احمد رضا حاجتي بان وصول ثاني ناقلة نفطية ايرانية الى فنزويلا اجراء وجه ضربة للولايات المتحدة الامريكية اقسى من استهداف عين الاسد.

وتابع قوله: ان ثاني ناقلة نفطية ايرانية وصلت فنزويلا وهي تبحر بالعلم الايراني في قناة سويس وجبل الطارق والمحيط الاطلسي حتى ارست في مياه البلاد وذلك بالرغم  تهديدات اليانكيين.

وصرح الشيخ حاجتي بان ترسو ناقلات نفطية ايرانية في فنزويلا هو يدل على مصداقية مقولة الامام الخميني الراحل حيث قال: "ان امريكا لا تتجرأ على ارتكاب اي خطأ".

وانتقد سماحته بعض الجهات الداخلية المنادية بالليبرالية وتابع بالقول: ان العمل بتوجيهات الامام الخميني الراحل وخليفته الامام الخامنئي هو الطريق للخروج عن ما يعاني منه البلاد من سوء الادارة وارسائه في بر الانتصار.

وكانت قد نشرت البحرية الفنزويلية على موقع تويتر أن ناقلة نفط إيرانية ثانية تسمى فورست دخلت المياه الفنزويلية برفقة الجيش الفنزويلي صباح اليوم الاثنين. ووفقا للبيانات، كانت ناقلة ثالثة هي بيتونيا تقترب من منطقة البحر الكاريبي. 

ونشر مادورو ايضا عبر حسابه على تويتر صورا للناقلة الإيرانية الاولى أثناء مرافقتها من قبل القوات الجوية والبحرية الفنزويلية، وكتب تعليق: نهاية شهر رمضان جلبت وصول ناقلة النفط فورتوني، كدليل على تضامن الشعب الإيراني مع فنزويلا.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر تعلیقا
الاکثر قراءة