04 May 2017 - 15:17
رمز الخبر: 430108
پ
المرجع النجفي لوزيري الدفاع والداخلية:
استقبل سماحة المرجع النجفي وزير الدفاع عرفان الحيالي، ووزير الداخلية قاسم الاعرجي والوفد المرافق لهما.
 آية الله الشيخ بشير النجفي

وشدد خلال اللقاء على أهمية الضرب بقوة على كُل مَن سولت نفسه أَن ينتهك الأَرض والعرض، مشيراً لأَهمية تحرير الأَراضي العراقية حتى آخر شبر، وضرورة العمل على مكافحة الفساد، وزرع حُب الوطن، مؤكداً بالقول: "حُب الوطن والوفاء له من الإِيمان، فلا راحة حتى يُحرر آخر شبر من أَرض العراق الطاهرة، نُريد الضرب بقوة لكل من ذبح الأَطفال وسبى بناتنا، ولنعلم جميعاً أننا سنقف أَمام الله، ومسائلين عن دورنا لحفظ هذا الوطن".

سماحته شدد على أَهمية محاربة الفساد بكل السبل ومحاسبة الخائنين بالخيانة العظمى والذين تسببوا في أَن يحل الدمار وتدنيس الأَرض والعرض، في الوقت ذاته شدد سماحته على الاهتمام بالمقاتلين الذين ضحوا وحرروا الأَرض وصانوا الأعراض، وضرورة تكريمهم فهم أبناء العراق والمرجعية، مباركاً في الوقت ذاته الانتصارات الكبيرة التي حققها أبناء العراق الغيارى، مؤكداً على الاِستمرار بهذا الطريق.

من جانبه الوفد قدم بين يدي سماحته آخر مجريات العمليات الأَمنية، وما تحقق على أَرض العراق من انتصارات، شاكرين له الوقفة الأَبوية وما قدمه من نصح لهم.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.