20 August 2018 - 09:49
رمز الخبر: 445155
پ
السيد علي فضل الله:
أكد ​العلامة السيد علي فضل الله​، بعد زيارته عدد من بعثات مراجع الدين في مكّة المكرمة، ان "التحديات الكبرى التي تواجه المسلمين في هذه المرحلة، تحتاج إلى علماء واعين يمتلكون القدرة على مواكبة العصر ومواجهة التحديات بروح علمية حوارية منفتحة".
 ​السيد علي فضل الله​

وشدّد فضل الله على "ضرورة أن يتمّ تقديم ​الإسلام​ بصورته المشرقة النقيّة، بعيداً عن كلِّ التشوهات التي ألحقها به المتطرفون أو رجال الدين الَّذين لا يمتلكون الإمكانيات الفكرية والعلمية في تقديم حقيقة الإسلام إلى العالم"، مشيراً إلى أنَّ "حجم التحديات الثقافية يفترض تحرّك مرجعيات وشخصيات علمية منفتحة كبيرة قادرة على ردِّ التحدي".

كما دعا إلى أن "تُقدم المرجعيات الدينية والمفكّرون الإسلاميون ممن يمتلكون الوعي، رؤية واضحة للمشهد الدينيّ والفكريّ والسياسيّ العالميّ، وخصوصاً لواقعنا الإسلامي والعربيّ، وأن يحدّدوا المناهج والخطط للوصول إلى أهداف الإسلام الروحيّة والإنسانيّة"، وحث على "إيلاء الشَّباب عناية خاصّة هؤلاء الَّذين باتوا يعيشون في ظلِّ صورة منحرفة للإسلام، ما يتطلَّب توضيح مفاهيم هذا الدين الذي يُعالج، إن قُدِّم بصورته الحقيقية، الكثير من مشاكلهم وهمومهم، ويفتح لهم أبواب الأمل أمام مستقبل مشرق لهم وللأمَّة". (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.