28 April 2019 - 19:50
رمز الخبر: 451269
پ
أصدر عضو مجلس خبراء القيادة آیة الله الشیخ عباس الکعبي بيانا بمناسبة استشهاد کوکبة من شباب الحجاز الابرار علی ید آل سعود المجرمین، واستنكر فيه هذا العمل الاجرامي.

ولكم فيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحیم بسم الله قاصِم الجَبارين، مُبِيِر الظالمِيِن، مُدرِكِ الهاربِيِن، نكالِ الظالِميِن، صَرِيِخ المُسْتَصْرِخِين

 

 قال تعالی: إِنَّ رَبَّكَ لَبِالمِرصادِ ﴿الفجر/۱۴﴾ و قال تعالی: وَلا تَحسَبَنَّ الَّذينَ قُتِلوا في سَبيلِ اللَّهِ أَمواتًا ۚ بَل أَحياءٌ عِندَ رَبِّهِم يُرزَقونَ﴿آل عمران/169﴾

 

 تلقینا النبأ المؤسف و المؤلم لإعدام كوكبة من شهداء الحجاز المظلومين على أيدي آل سعود المجرمين و نحن في زحمة العمل الإغاثي لمنكوبي الفيضانات التي عمّت محافظة خوزستان.

 

هؤلاء الشهداء الأبرار دفعوا ضريبة حبّ محمّد و آل محمّد بصدق و إخلاص نتيجة ثباتهم و استقامتهم و ولائهم و وفائهم للاسلام المحمدي الاصيل و مدرسة أهل البيت عليهم السلام و معاداتهم لاميركا و الصهيونية و رفضهم للإستسلام لآل سعود المتصهينين و الذين یزاودون على اسرائيل بخيانتهم للإسلام و الأمة و بقتلهم الأبرياء.

 

انّ آل سعود یرتکبون جرائم غير انسانية بشعة واحدة تلو الاخرى مثل التنكيل بجمال خاشقجي و تذويب جسده رغم تصريحه بالموالاة لنظامهم الأسود فضلا عن جرأتهم علی اعدام خيرة شباب الحجاز الأطهار، ليس للصمت العالمي لأدعياء حقوق الانسان حكومات و شعوب و منظمات ومؤسسات فحسب بل بضوء أخضر أمريكي صهيوني متناسين غضب الله وسخطه و انتقامه متمادین ببغيهم و طغيانهم و فسادهم و محاربتهم لله و لرسوله و للمؤمنين.

 

يجب على أحرار العالم وشرفاء الامة و أنصار الإسلام بكل أطيافهم و مكوناتهم و انتماءاتهم و مذاهبهم ان یجهروا بنصرتهم لهولاء الشهداء المظلومين الابرياء و اعلاء صوتهم و صرختهم ضد هذه الجرائم الوحشية الجاهلية و ان يستنكروا أشد الإستنكار هذا العدوان السافر على الانسانية و على الاسلام وعلى شيعة اميرالمؤمنين عليه السلام.

 

لا شك أن دماء شهداء الحجاز المظلومين هو إمتداد لمدرسة عاشوراء و انه لا يذهب هدرا و سیزلزل عروشهم الخاوية و ان آل سعود الطغاة الى زوال إن شاء الله و الی جهنم و بئس المصير.

 

وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ (ابراهیم/42)

 

ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 

 الاهوازـ عباس الكعبي

 

 عضو مجلس خبراء القيادة

 

و عضو جماعة المدرسين في الحوزة العلمية بقم المقدسة

 

٢٠/شعبان/١٤٤٠ هـ ق

کلمات دلیلیة: ایة الله الکعبی الحجاز
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.