28 October 2019 - 10:33
رمز الخبر: 453992
پ
السيد فضل الله حول العراق:
اعتبر العلامة السيد علي فضل الله، في بيان، أن "ما يعيشه العراق من أحداث وتظاهرات أدت وتؤدي إلى سقوط الضحايا والشهداء، يصيبنا بأشد أنواع الألم والحزن، لا سيما أن هذه الطاقات والأرواح والدماء نحتاجها جميعا في عملية بناء العراق الجديد بعد كل ما دفعه الشعب العراقي من أثمان كبيرة خلال العقود الماضية".

ودعا "جميع القيادات الفاعلة من دينية وسياسية، ومن موقع حرصنا الشديد على العراق وشعبه، إلى تحمل مسؤولياتها، وخصوصا السلطات التي يفترض أن تكون مؤتمنة على سلامة الناس وحقهم في التظاهر والتعبير عن آرائهم في مواجهة الفساد والحرمان والجوع والإهمال، وهو ما بات يعرفه الجميع. وفي الوقت نفسه نحن نريد للمتظاهرين الذين نعيش وجعهم وما يعانون حين يفتقدون أدنى متطلبات العيش الكريم أن يكونوا واعين والا يخضعوا لانفعالاتهم أو لردود الفعل، ولا يسمحوا للداخلين على خطهم ان يسيئوا إلى مطالبهم أو المس بوحدتهم من خلال الاعتداء على المنشآت والممتلكات العامة التي هي ملكهم".

وأكد أن "العراق اليوم هو بأمس الحاجة لايفاء الدولة بتعهداتها في اسرع وقت، استجابة لمتطلبات الناس وصرخات وجعهم، وذلك في سياق تنفيذ برنامج إصلاحي إنقاذي يلتزم بمكافحة الفساد وملاحقة الفاسدين ومحاسبتهم وتحقيق العدالة الاجتماعية، وقطع الطريق على كل المندسين، ليعود للعراق قوته وسلمه، ووحدته التي نحتاجها جميعا كعرب ومسلمين. حفظ الله العراق وشعبه بكل مكوناته، وأعان كل المخلصين فيه والقيادات الواعية وكل المعنيين به من الدول الصديقة والشقيقة للمساعدة في إخراجه من محنته وآلامه".

المصدر: الوكالة الوطنية

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.