04 January 2020 - 10:47
رمز الخبر: 454927
پ
عبر سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد محمد تقي المدرسي عن الإعتداء الغاشم قرب مطار العاصمة العراقية بغداد.

أفاد مراسل وكالة رسا في النجف الاشرف أن المرجع المدرسي أصدر بيانا ادان العدوان الغاشم على الفريق قاسم سليماني والمجاهد الكبير ابي مهدي المهندس.

وجاء في بيان سماحته:

بسم الله الرحمن الرحيم

﴿مِنَ المُؤمِنينَ رِجالٌ صَدَقوا ما عاهَدُوا اللَّهَ عَلَيهِ فَمِنهُم مَن قَضى نَحبَهُ وَمِنهُم مَن يَنتَظِرُ وَما بَدَّلوا تَبديلًا﴾

لقد حقق شهداء الإسلام الذين قادوا الجهاد ضد الإرهاب، الأخ الحاج ابو مهدي المهندس والأخ الحاج قاسم سليماني ورفاقهم، أمنيتهم وأمنية كل مسلم في تقديم أنفسهم قرباناً للدين، لتبقى كلمة الحق هي العليا، وتدحض كلمة الباطل فتكون هي السفلى.

وأضاف البيان: "إننا إذ ندين هذا العدوان الغاشم، نقدم العزاء للمؤمنين في العراق وإيران شعباً وقيادةً، نؤكد أنَّ شعوبنا التي تشبّعت ببصائر القرآن وتسلحت بثقافة النبي (صلى الله عليه وآله)، وبمنهج أهل بيته (عليهم السلام) في المقاومة والدفاع عن المقدسات، إنَّهم سيزدادون صموداً و شموخاً بمثل هذه المصائب، وإنَّ أعدائهم لن يجنوا منها سوى الخسران؛ فإن يوم المظلوم على الظالم أشدّ من يوم الظالم على المظلوم".

وختم البيان: "ولا جرم أنَّ عراق المقدسات لن يسمح بالعدوان أن يستمر، ولن يستسلم لغطرسة الأعداء وتاريخنا أكبر شاهد على ذلك والله المستعان".

واستُشهد قائد فيلق القدس في حرس الثورة الاسلامية الشهيد الفريق قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق الشهيد ابو مهدي المهندس في عدوان اميركي على بغداد.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر تعلیقا