24 January 2020 - 21:34
رمز الخبر: 455252
پ
أصدر عضو مجلس خبراء القيادة في ايران اية الله الشيخ عباس الكعبي بيانا أشاد فيه بخروج الشعب العراقي اليوم في مظاهرة مليونية لطرد القوات الاجنبية.

ولكم فيما يلي نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

 

قال الله تعالى: (و لاتهنوا في ابتغاء القوم إن تكونوا تألمون فانهم يألمون كما تألمون و ترجون من الله ما لا يرجون و كان الله عليما حكيما /النساء ۱۰۴)

أيها الشعب العراقي المجاهد الثائر، يا أبناء ثورة العشرين المجيدة، لقد ابرزتم اليوم ارادتكم الصلبة و عزمكم الجاد في إنهاء الوجود الامريكي في عراق المقدسات و العز والكرامة، بمظاهرتكم المليونية التاريخية، ليسجل التاريخ ثورة العشرين الثانية في الدفاع عن الاستقلال و السيادة الكاملة العراقية و الغضب و الصرخة المقدسة بوجه الاميریكيين الارهابيين القتلة المجرمين الناقضين للسيادة و كرامة العراقيين و الناهبين للثروات و خيرات العراق و من هم أساس القتل و الجريمة و صناعة الدواعش و الخراب و الدمار و الفساد و الفتنة و التفرقة.

 إن معرفتكم للعدو الاكبر للاسلام و المسلمين و بصيرتكم  و وحدة كلمتكم في مواجهة المحتل الامريكي، سيحقق لكم انتصارات كبرى لانهاء المحن و المشاكل و تحقيق  الاصلاح و العدل باذن الله. حافظوا على الوحدة و الوئام و تحلوا بالصبر و المقاومة و استمروا في ثورتكم في طرد الشيطان الأكبر طوعا او كرها فالنصر حليفكم. (ان تنصروا الله ينصركم و يثبت اقدامكم)  لاشك إن اقدامكم الثابتة في المظاهرات المليونية اليوم من ابرز مصاديق العمل الصالح ( ولا يطئون موطئا يغيظ الكفار و لا ينالون من عدو نيلا الا كتب لهم به عمل صالح) شكر الله سعيكم و خطواتكم و جهودكم و جهادكم و حقق الله امالكم في الاستقلال و الحرية و العدالة و الاصلاح و العزة و الكرامة بانهاء وجود المحتل الامريكي  و رحم الله الشهداء الكرام خاصة الشهداء قادة الانتصار على الدواعش، البطلان الاخوان القائدان الشهید الحاج قاسم السلیمانی و الشهيد ابومهدي المهندس و جميع شهداء المقاومة و المقدسات، شهداء العراق الحبيب. و الله اكبر، الله اكبر، الله اكبر   امريكا الشيطان الاكبر. ( و ما جعله الله الا بشرى لكم و و لتطمئن قلوبكم به و ما النصر الا من عند الله العزيز الحكيم).

28 جمادی الاولی 1441 ه. ق/ اخوكم عباس الكعبي/ قم المقدسة

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر قراءة