08 June 2020 - 16:57
رمز الخبر: 456331
پ
آیة الله علی‌اکبر رشاد:
قال مدير حوزة الامام الرضا العلمية آیة الله علی‌اکبر رشاد: ان الادارة الامريكية باتت تفرض التعتيم الاعلامي على ممارسة الجرائم ضد المواطنين.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان مدير حوزة الامام الرضا العلمية آیة الله علی‌اکبر رشاد، اشار الى المستجدات والاحداث التي تشهدها الولايات المتحدة وصرح بانه قد آن الأوان لانهيار الامبراطورية الامريكية الجوفاء الجائرة.

واستنكر آیة الله علی‌اکبر رشاد الجرائم التي يقوم بها البيت الابيض بحق الشعب الامريكي واردف قائلا: ان الاقنعة قد سقطت بفعل الاجرام والعنف ضد المواطنين الامريكيين متسائلا: هل من الصحيح تبرير ممارسة الجرائم ضد الشعب الامريكي بانها اعمال عنف تقوم به الشرطة لا غير؟ مجيبا في الوقت ذاته ان تلك الجرائم هي نفس ما تمارس امريكا ضد الكثير من الشعوب في ربوع العالم فمن هنا يتضح جليا بان ما يحدث في البلاد لا علاقة له بالشرطة وانما يتم بفعل القيادة الامريكية نفسها.

والى ذلك صرح مدير حوزة الامام الرضا العلمية آیة الله رشاد بان الادارة الامريكية باتت تفرض التعتيم الاعلامي على ما يحدث من اعمال العنف وممارسة الجرائم ضد الشعب الامريكي منوها الى ان امريكا اكبر دولة منتهكة لحقوق الانسان اذ تغزو الدول بذرائع جوفاء وتقوم بالابادة الجماعية في ربوع العالم.

وكانت قد برزت اسئلة حول المحاولات لقهر الاسود منذ اندلاع أحداث مينيابوليس الأخيرة في الولايات المتحدة التي شهدت تظاهرات كبيرة احتجاجا على قتل مواطن أمريكي من أصول إفريقية جورج فلويد، خنقا تحت ركبة شرطي.

ورغم اعتقال الشرطي واتهامه بالقتل غير العمد، إلا أن مشهد موت فلويد لا يزال يتصدر عناوين الأخبار حول العالم وقد أوقد مقتله احتجاجات عارمة انطلقت من مدينته بولاية مينيسوتا، ثم امتدت إلى واشنطن ونيويورك ومدن أخرى.

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة
الاکثر تعلیقا
الاکثر قراءة