30 April 2020 - 17:10
رمز الخبر: 456146
پ
آية الله صافي كلبايكاني:
صرح المرجع الديني آية الله صافي كلبايكاني بان المجتمع الانساني فی الوضع الراهن بحاجة الى المعنوية وحسن الخلق اكثر من اي وقت مضی.

افاد مراسل وكالة رسا للانباء، ان المرجع الديني آية الله صافي كلبايكاني في سلسلة اصداراته بعنوان" تعلم الاخلاق والعمل بها في شهر رمضان" نوه الى ان المجتمع الانساني في الوضع الراهن هو بحاجة الى المعنوية وحسن الخلق اكثر من ما مضي اذ يشهد العالم ازمة اخلاقية ناجمة عن ترويج الفساد واللاخلاقية والكذب والافتراء.

وصرح آية الله صافي كلبايكاني بان الحل الوحيد لانقاذ المجتمع الانساني من ازمته الاخلاقية هو الجادة الصحيحة التي حددها الدين الاسلامي بوصفه دينا سخر القلوب وفيه رمضان قد غير المعادلة في الحياة اليومية فان الاسلام ومنذ 14 قرن من الزمن قد مضى، طرح مشروعا اخلاقيا ينص على التعاون في ما بين افراد المجتمع من اجل رقي الاخلاق الحسن الى مستوى عال فبالتالي هو مشروع قد اصبح في مجابهة جنود الغضب والشهوة واللااخلاقية والجريمة والخيانة وما الى ذلك من الخلق المذموم.

وبين سماحته ان شهر رمضان هو شهر القرآن والتوبة الى الله وصلة الارحام والاغاثة المؤمنة فان المرء يثاب باعماله في هذا الشهر الكريم بثواب لا مثيل له مقارنة بباقي الشهور منوها في الوقت ذاته الى ان القرآن هو شفاء لما في الصدور ويتعرف الانسان من خلاله علی التعاليم الدينية الحقيقية وذلك الى جانب الادعية المأثورة عن آل البيت عليهم السلام كدعاء ابي حمزة الثمالي فقراءة تلك الادعية تؤدي الى التزام المرء بحسن الاخلاق والتعاطي مع الآخرين بايجابية وحسن السلوك وتغذية معنوية واصلاح وهداية فكرية وعقيدية.

وتابع المرجع الديني آية الله صافي كلبايكاني قائلا: ان شهر رمضان مدرسة تربوية واخلاقية تعاليمها تتيح الفرصة لعموم الناس تفتح ابوابها على مدار السنة امام الصائمين الذین يقدر عددهم بملايين من المسلمين اتباع الرسول محمد صلى الله عليه وآله ينهلون التعاليم الدينية من علماء الدين من على المنابر.

 

منشور: ۱
تحت المراجعة: ۰
مجهول
Iran, Islamic Republic of
16:40 - 2020/05/03
علينا أن نشكر كورونا لخفض سعر النفط ، لأن النفط أصبح أداة في أيدي المتعجرف والمتغطرس.
نود أن نشكر كورونا على جعل السياسيين بلا مأوى وعلى تغيير اللهجة الاستبدادية للمتغطرس ، والآن يتحدثون لغة التقارب.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.
آخرالاخبار
الاکثر مشاهدة