16 August 2015 - 18:42
رمز الخبر: 10653
پ
الشیخ نبیل قاووق:
رسا- قال الشیخ نبیل قاووق ان" لبنان یواجه الیوم خطرا حقیقیا، وعندما نواجه الخطر فإن من الواجبات الوطنیة أن نحصن الوحدة الوطنیة والإستقرار ولکن قوى 14 آذار التی سهلت وترکت التکفیریین یتخذون من جرود عرسال مقرا وممرا لهم".
الشيخ نبيل قاووق

 

 رأى نائب رئیس المجلس التنفیذی فی "حزب الله" الشیخ نبیل قاووق أن "لبنان یواجه الیوم خطرا حقیقیا، وعندما نواجه الخطر فإن من الواجبات الوطنیة أن نحصن الوحدة الوطنیة والإستقرار ولکن قوى 14 آذار التی سهلت وترکت التکفیریین یتخذون من جرود عرسال مقرا وممرا بدل من أن یسهموا فی تحصین هذه الوحدة وجدناها تسهم بافتعالها للأزمات وبسعیها لتغییر المعادلات فی هز الإستقرار وتهدید الوحدة الوطنیة وکفى بذلک إضعافا للبنان فی لحظة المواجهة ضد العصابات التکفیریة".

 

 

وأکد خلال احتفال تکریمی أقامه "حزب الله" فی حسینیة الصرفند فی حضور مسؤول المنطقة الثانیة فی الحزب علی ضعون، "البقاء، من موقع المسؤولیة الوطنیة والأخلاقیة والتاریخیة، فی الموقع المتقدم لحمایة السیادة والکرامة والشراکة الوطنیة، ولبنان فیه توازنات سیاسیة حساسة لا تحتمل أن یأتی فریق لیحقق مکاسب على حساب الشراکة".

 

 

وتخلل الإحتفال کلمة لآل الشهید ألقاها شقیق الشهید ومجلس عزاء للقارىء الشیخ حسن بحمد ثم عرض فیدیو لوصیة الشهید.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.