24 August 2015 - 16:25
رمز الخبر: 10713
پ
نائب الأمین العام لعصائب أهل الحق:
رسا- اکد نائب الأمین العام للمقاومة الاسلامیة عصائب أهل الحق على ان الأمن الذی یعیشه العراقیون هو ببرکة دماء الشهداء الزکیة التی تراق کل یوم على محراب الوطن، موصیاً بمتابعة ورعایة عوائل الشهداء وتقدیم کل ما هو ممکن لهم.
 نائب الأمين العام للمقاومة الاسلامية عصائب أهل الحق السيد محمد الطباطبائي

 

زار نائب الأمین العام للمقاومة الاسلامیة عصائب أهل الحق السید محمد الطباطبائی مجلس عزاء الشهید عقیل قاسم العبودی من اهالی الزعفرانیة فی بغداد الذی نال شرف الشهادة فی قاطع عملیات بیجی.

 

والتقى بذوی الشهید، مثمنا الدور البطولی والرسالی لأبناء المقاومة الإسلامیة عصائب اهل الحق وشهدائهم الابرار الذین قدموا للوطن اغلى ما یملکون.

 

 

واکد على ان الأمن الذی یعیشه العراقیون هو ببرکة دمائهم الزکیة التی تراق کل یوم على محراب الوطن، موصیاً بمتابعة ورعایة عوائل الشهداء وتقدیم کل ما هو ممکن لهم، مبیناً: ان دماء الشهداء ستحرر کل شبر من أرض الوطن.

 

 

وأشار الى: ان بدمائهم الزکیة بقیت المقدسات ومراقد أهل البیت (علیهم السلام) کما هی الآن، وتابع: نحن نتقرب بدماء هؤلاء الشهداء الى الله عز وجل. وفی الختام دعا للشهید بالمغفرة والرضوان والجنان ولذویه بالصبر والسلوان.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.