11 November 2009 - 19:01
رمز الخبر: 1098
پ
المشعل: على وزارة العدل أنْ لا تتدخل فی القضایا الفقهیّة <BR>
استغرب رئیس المجلس الإسلامیّ العلمائیّ سماحة السیّد مجید المشعل التّعمیم الصّادر من وزارة العدل والشؤون الإسلامیّة، والذی نشر فی الصّحف یوم الأحد 19 ذو القعدة 1430هـ، القاضی بمنع طباعة أی تقویم هجریّ مخالف؛ للتّقویم المعتمد لدى الدّولة، وطالب بسحب هذا التّعمیم.
وأشار المشعل إلى أنّ "هذا التّعمیم تدخّل واضح فی القضایا الشّرعیّة والفقهیّة التی یفترض أنْ یرجع فیها المکلّفون إلى مراجع الشّریعة عند کلّ مذهب لا إلى وزارة العدل!
وأضاف: "إنّ ثبوت الهلال من عدمه، وتحدید أوقات الفرائض بحاجة إلى بیّنات ودلائل شرعیّة، الأمر الّذی قد یتسبّب باختلاف رأی المتشرّعة لدى الطّائفة الواحدة، والحسم فی هذه الأمور من شأن فقهاء الشّریعة، ولیس من شأن وزارة العدل والشؤون الإسلامیّة".
وتابع المشعل: "إنّ طباعة التّقاویم الهجریّة الخاصّة بطائفة معیّنة لا یتنافى مع الدّستور والقوانین المُنصفة، ومصادرة هذا الحقّ هو تضییق للخناق على طائفة محدّدة، ومحاصرة لحرکة المؤسّسات الدّینیّة والخیریّة.
وشدّد المشعل على أنّ الأهم - من توحید الأمور المتّصلة بالمواقیت الشّرعیّة - هو العمل على ترسیخ روح التّسامح، وتجنّب مضایقة الحریّات الدّینیّة بحجج واهیة، وترک القضایا المرتبطة بالشّأن الدّینیّ والفقهیّ لأهل الاختصاص.
وختم بقوله: "إنّ مثل هذه القرارات المرفوضة وغیر القابلة للتّطبیق، لا تصبّ فی المصلحة العامّة، ولن تزید الوضع إلاّ تأزیمًا، والعلاقة بین الشّعب والحکومة إلاّ تعقیدًا".
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.