04 February 2016 - 17:26
رمز الخبر: 12265
پ
الشیخ نعیم قاسم:
رسا - أکد نائب الامین العام ل"حزب الله" الشیخ نعیم قاسم ان "من یقول أن الحزب لا یرید رئاسة الجهوریة مخطىء وواهم، لأن المشکلة کما أصبحت واضحة للجمیع أن دولة إقلیمیة اسمها السعودیة تتدخل فی کیفیة إجراء الرئاسة ومن یمکن أن یصل ومن لا یمکن أن یصل".
نائب الامين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم
 
أکد نائب الامین العام ل"حزب الله" الشیخ نعیم قاسم ان "من یقول أن الحزب لا یرید رئاسة الجهوریة مخطىء وواهم، لأن المشکلة کما أصبحت واضحة للجمیع أن دولة إقلیمیة اسمها السعودیة تتدخل فی کیفیة إجراء الرئاسة ومن یمکن أن یصل ومن لا یمکن أن یصل".
وفی کلمة سیاسیة فی حسینیة الغبیری اشار الشیخ قاسم الى "اننا لا نرى أی مبرر لعدم انعقاد مجلس النواب"، داعیا کل الأفرقاء السیاسیین أن یعقدوا الجلسات التشریعیة لما فیها مصالح حقیقیة للناس، موضحا انه "فی الوقت الذی یستطیع المجلس النیابی أن یُشرِّع وفی آنٍ معًا أن یراقب الحکومة وأن یراعی مصالح الناس، هذا لا یعنی أن لا ننجز الاستحقاق الرئاسی فالاستحقاق الرئاسی له مسار والمجلس النیابی له مسار آخر ولا معنى للربط بینهما".
وشدد الشیخ قاسم على ان "الحزب مع إجراء الانتخابات البلدیة فی موعدها"، لافتا الى "اننا خلال الأسبوعین الماضیین شکلنا اللجان المرکزیة فی المناطق من أجل إدارة العملیة الانتخابیة، ومساعدة البلدات المختلفة لانجاز هذا الاستحقاق، واتفقنا کـ"حزب الله" مع "حرکة أمل" على أن تکون اللوائح مشترکة، وأن نطبق الاتفاق نفسه الذی طبَّقناه فی دورة الانتخابات البلدیة السابقة، أی أن نتعاون فی ما بیننا من أجل أن یتمثل الفریقان "حزب الله" و"حرکة أمل" وأن تتمثل العوائل والقوى والفعالیات الموجودة فی البلدات المختلفة، والأولویة لفعالیات البلدات المختلفة".
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.