09 February 2016 - 19:33
رمز الخبر: 12298
پ
رسا - دعت جمعیات وفعالیات شعبیة فی المنطقة الشرقیة بالسعودیة الى احیاء اربعین الشهید الشیخ نمر باقر النمر الذی أعدمته السلطات السعودیة الشهر الماضی. ودعت جمعیات ونقابات اسلامیة فی الخارج الى المشارکة الفعالة بالمناسبة عبر مسیرات ونشاطات تحت عنوان الحملة العالمیة لاحیاء ذکرى اربعین الشهید النمر.
الشيخ النمر
 
 اربعون یوما مرت على اعدام نظام ال سعود الشیخ نمر باقر النمر على ید السلطات السعودیة، والسلطات لازالت ترفض تحریر جثمان الشهید. اربعون یوما لم تخل من تظاهرات واحتجاجات التندید فی مختلف انحاء العالم استنکارا للجریمة.
 
ذکرى الاربعین تحولت الى حملة عالمیة تستمر حتى یوم الجمعة المقبل اطلقتها منظمات شعبیة لتجریم النظام السعودی.
 
وقال أحمد النمر، وهو احد منظمی الحملة العالمیة، فی تصریح لقناتنا: "هذه الحملة هی تأکید من محبی وتلامذة الشیخ ومن یصدح صوته للحریة والعدالة باننا ان شاء الله متابعون على رسالة الشیخ وعلى طریقه، المطالبة بالحقوق والمطالبة بجثمان الشیخ الشهید رحمة الله علیه وجثمان الشهداء الذین تم اعدامهم مع الشیخ والمطالبة بجثمانهم اجمعین، ولیس هناک تنازل عن هذه المطالب".
 
وآیة الله الشیخ نمر باقر النمر، شخصیة دینیة وسیاسیة سعودیة، عرف بحراکه السلمی المشفوع بالمنطق والایمان والدفاع عن المظلومین والمحرومین، وقد دفع ضریبة معارضته ومجاهرته وانتقاده لحکم آل سعود والذین لم یتورعوا عن سفک دمه لإسکات صوته الذی طالما نادى بالحریة.
 
الشیح النمر وآخرون من منطقته اعدموا فی الثانی من کانون الثانی/ ینایر على ید نظام ال سعود بعد اعتقالهم على خلفیة احتجاجات عام 2012 وحکم علیه القضاء السعودی فی 15 تشرین الاول/ اکتوبر عام 2014 بالاعدام بالسیف والصلب على الملأ بتهمة العمل ضد الأمن القومی.
 
اقدام السعودیة على اعدام الشیخ النمر اثار ردود فعل محلیة ودولیة غاضبة، فالأمین العام للأمم المتحدة بان کی مون اعرب عن استیائه العمیق، ومدیر منظمة العفو الدولیة فی الشرق الاوسط فیلیب لوثر اعتبر ان السعودیة بإعدامها النمر قامت بتصفیة حسابات سیاسیة مؤکدا ان محاکمته کانت غیر عادلة بوضوح.
 
ومن هنا لا تزال الجریمة محط اهتمام واسع، خصوصا وان البعض یرى أنها تمت لاسباب طائفیة وسیاسیة، ستکون لها تداعیات خطیرة على امن واستقرار المنطقة التی تعیش مشاکل وازمات مختلفة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.