01 December 2009 - 11:43
رمز الخبر: 1238
پ
الشيخ قبلان دعا المتصارعين في اليمن الى حل المشاكل بالحوار<BR>

دعا نائب رئيس المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى الشيخ عبد الأمير قبلان "المتصارعين في اليمن ان يحلوا المشاكل في ما بينهم بالحوار والتشاور وينبذوا الخلافات ويقلعوا عن النزاع والصراع، فلا يجوز ان يتقاتل الإخوة في ما بينهم فيما إسرائيل تتربص الشر لامتنا وشعوبنا، وعلينا جميعا ان نتوجه لقتال إسرائيل التي احتلت فلسطين وشردت شعبها وتسعى الى بث الفتن بين المسلمين والعرب وهي تعمل لتشريد الفلسطينيين من جديد في مسلسل إجرامي تجمع فيه شذاذ من الآفاق اليهود ليستوطنوا فلسطين ويقيموا المستوطنات على أنقاض القرى الفلسطينية".
وناشد قبلان خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز التدخل لحل الصراع في اليمن. فثقتنا كبيرة به لأننا نحب ونقدر صاحب السمو ، و ندعوه كي يجمع المتحاربين في اليمن ويضع حدا للنزاع الدائر بين الاخوة والأهل، فيطالب المتنازعين بإلقاء السلاح ووقف الاقتتال ويبادر جلالته الى إبعاد الاقتتال عن ساحتنا الإسلامية، وعلى العقلاء في اليمن والسعودية ان يحكموا لغة الحوار والتشاور فينبذوا العنف والاقتتال الذي يضر بالجميع ولا يحقق مصلحة الأمة الإسلامية فيكون الجميع منصفين محبين لبعضهم البعض ولأهلهم فيوقفوا القتال الدامي في اليمن".
ودعا الشيخ قبلان "المسلمين الى نبذ الخلافات والابتعاد عن الفرقة واستلهام معاني الوحدة من الحج الذي يدعو المسلمين الى ان يكونوا امة وسط تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر وعليهم ان يقدموا للفقراء والمحتاجين كما يفعل حجاج بيت الله الحرام فينحروا الهدي في سبيل الله، ولاسيما ان الامة الإسلامية تحتاج الى توطيد علاقات الإخوة والتواصل بين شعوبها وأبنائها، وعلى المسلمين ان يبادروا للتواصل في ما بينهم ويمتثلوا لنداء الله تعالى في وحدتهم وتضامنهم فيتواضعوا لبعضهم البعض ويتعاونوا على البر والتقوى ولا يعيشوا العصبية".
كلام الشيخ قبلان جاء خلال الدرس الأخلاقي اليومي الذي يلقيه في مقر المجلس حيث رأى "ان الحج مناسبة دينية وفرضية ربانية جمعت عالمنا الإسلامي تحت راية التوحيد في بلاد فتوافد الحجاج الى بيت الله فكانت الكعبة قبلة المسلمين، فالحج يضعنا أمام مسؤولياتنا وكأن حجاج بيت الله الوافدين من مختلف بلاد الأرض ليتوحدوا في لواء الحج فلقاؤهم قوة وعزة لهم فالحج يعطي للأمة هيبة وقوة، فالإسلام اعز المسلمين،كما قال رسول الله: فمن اراد عزة بلا عشيرة وهيبة بلا سلطان فليخرج من ذل معصية الخالق الى عز طاعته تعالى".
واكد "ان الحج يجسد عزة المسلمين، وكرامتهم تتجسد في توحدهم في رحاب بيت الله تعالى، وأدائهم للمناسك موحدين منتظمين، ان الحج يدعونا بلسان حاله لان نكون قلبا واحدا ويدا واحدة ونداء الحج يطالب المسلمين يان يجتمعوا ويتشاوروا ويتحاوروا فيكون شعارهم الوحدة ودثارهم المحبة فيكونوا متماسكين كما في صلاة الجماعة ليجسدوا الخير والبر ويأدوا العبادة مخلصين في توجهاتهم".

المصدر: الوکالة الوطنية اللبنانية

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.