26 February 2016 - 14:05
رمز الخبر: 12396
پ
الرئیس الإیرانی حسن روحانی:
رسا - أکد الرئیس الإیرانی حسن روحانی، أن أنظار العالم منشدة الیوم إلى إیران والى الملحمة التی سیجسدها الشعب الإیرانی عبر مشارکته الفاعلة فی الانتخابات.
الرئيس الإيراني حسن روحاني
 
قال الرئیس روحانی عقب الإدلاء بصوته فی انتخابات مجلس خبراء القیادة ومجلس الشورى الإسلامی، فی تصریح صحفی من مقر وزارة الداخلیة: الیوم کل الأنظار الصدیقة والعدوة منشدة إلى الانتخابات الایرانیة.. الیوم أنظار العالم منشدة إلى إیران والى الملحمة التی سیجسدها الشعب الإیرانی فی الانتخابات.
 
وقال الرئیس الإیرانی إن کل التیارات الیوم هی منتصرة عبر حضورها فی الانتخابات وکل المشارکین فی الانتخابات فائزون.
 
وأکد الرئیس روحانی بإننا نحترم أی ترکیبة لمجلس الشورى الإسلامی تنبثق من أصوات الشعب، مصرحا بأن کل أفراد الشعب یحترمون أصوات الأغلبیة.
 
وأضاف: تسلمنا الآن تقاریر تفید بأن الأمن مستتب تماما فی أنحاء البلاد وأن هناک مشارکة ملحمیة للشعب عند صنادیق الاقتراع.
 
وتابع الرئیس الإیرانی أن انتخابات الیوم هی فی الحقیقة رمز للسیادة الوطنیة وللاستقلال السیاسی للبلاد، فإذا کانت الأیادی الأجنبیة هی التی تتخذ القرار لإدارة البلاد قبل انتصار الثورة، فإن الشعب الایرانی وطیلة السنوات الـ37 من عمر الثورة، هو الذی یتخذ القرار للبلاد من خلال الانتخابات.
 
ووصف الرئیس روحانی الانتخابات بأنها بمثابة استثمار مربح جدا، إذ أن صرف سویعات لدى صنادیق الاقتراع، تتبعه ثمار أربع سنوات لمجلس الشورى الاسلامی وثمان سنوات لمجلس خبراء القیادة والتی لها آثار إیجابیة کبرى على الأمن القومی والاستقرار والاستقلال السیاسی للبلاد والأمل بالمستقبل والازدهار الاقتصادی.
 
وانطلقت انتخابات مجلسی خبراء القیادة والشورى الاسلامی فی إیران عند الساعة الثامنة من صباح الیوم الجمعة وتستمر لمدة 10 ساعات على أن تنتهی فی الساعة السادسة مساء، واعلنت الداخلیة الایرانیة أن هناک إمکانیة لتمدید مهلة عملیة الاقتراع فی الدوائر الانتخابیة اذا لزم الامر.
 
ویبلغ عدد الناخبین الذین یحق لهم المشارکة فی الانتخابات نحو 55 ملیون شخص، لانتخاب 290 نائبا لمجلس الشوری الاسلامی فی دورته العاشرة و88 نائبا لمجلس خبراء القیادة فی دورته الخامسة.
 
ویتنافس 4 آلاف و844 مرشحا على مقاعد مجلس الشورى الاسلامی فیما یتنافس 159 مرشحا علی مقاعد مجلس خبراء القیادة.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.