01 December 2009 - 19:05
رمز الخبر: 1242
پ
 على غرار سویسرا..حزب هولندی یطالب بحظر المآذن والقرآن الکریم  <BR>



أمستردام: على غرار ما قامت به سویسرا من إجراء استفتاء على حظر بناء المآذن، قام حزب الحریة الیمینی الهولندی بمطالبة الحکومة بإجراء استفتاء مشابه علاوة على دعوتهم إلى حظر القرآن الکریم .

وهنأ زعیم الحزب غیرت فیلدرز سویسرا على النتیجة التی وصفها بأنها "رائعة" لاستفتاء حظر المآذن عقب تأیید 57.5% من الناخبین لذلک الحظر، معربا عن اعتقاده أن الهولندیین سیصوتون مثل السویسریین فی حال إجراء استفتاء مماثل، وأن حزبه سیدعو إلى ذلک.

واعتبر أن أوروبا تواجه خطر ما أسماه بـ"الأسلمة"، وشبه القرآن الکریم بکتاب الزعیم الألمانی أدولف هتلر "کفاحی"، ودعا إلى حظره أیضا، ووصف الثقافة الإسلامیة بأنها "متخلفة".

وتأتی دعوة الیمین الهولندی وسط استنکار وغضب على الاستفتاء السویسری فی أوساط أوروبیة وعربیة امتدت أیضا إلى داخل سویسرا.

وکان استفتاء حظر المآذن قد أجری أول أمس الأحد وحظی بتأیید 57.5% من المشارکین، عقب حملة واسعة امتدت أشهرا واستخدمت فیها ملصقات عنصریة ضد المسلمین من ضمنها ملصق لعلم سویسری غطته مآذن تشبه الصواریخ، وملصق لامرأة منقبة فی ثوب أسود.

ورغم رفض الحکومة والبرلمان للمبادرة باعتبارها انتهاکا للدستور السویسری وحریة الدیانات والتسامح الذی تتمسک به البلاد، فإنهما قررا احترام "قرار الشعب".

وبموجب نظام "الدیمقراطیة المباشرة" فی سویسرا، یمکن لمجموعات من الأفراد تجاوز البرلمان عبر طرح قوانین یصوت علیها فی استفتاءات شعبیة.

ویعیش فی سویسرا أربعمائة ألف مسلم یصلون فی مساجد ذات مظهر متواضع یتراوح عددها بین 130 و160 مسجدا، من بینها أربعة فقط بمآذن، لکن رفع الأذان محظور فی البلاد.
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.