29 February 2016 - 17:05
رمز الخبر: 12422
پ
رسا - حمل رئیس المجلس الاعلى الاسلامی العراقی السید عمار الحکیم ،الأجهزة الأمنیة مسؤولیة أی تراخ فی الملف الأمنی داعیا ایاها الى مراجعة أسالیبها ووسائلها وخططها الأمنیة بشکل عاجل .
السيد عمار الحكيم
 
حمل رئیس المجلس الاعلى الاسلامی العراقی السید عمار الحکیم ،الأجهزة الأمنیة مسؤولیة أی تراخ فی الملف الأمنی داعیا ایاها الى مراجعة أسالیبها ووسائلها وخططها الأمنیة بشکل عاجل .
 ذکر السید عمار الحکیم انه "مرة أخرى یستهدف الإرهاب الداعشی المدنیین العزل من أهلنا فی مدینة الصدر الحبیبة ببغداد ، انه یحاول یائسا التعویض عن هزائمه المتلاحقة على سواعد الأشاوس من أبناء قواتنا المسلحة والحشد الشعبی والبیشمرکة وابطال العشائر ".
وتابع "إننا إذ نترحم على شهدائنا الأبرار وندعو لجرحانا بالشفاء العاجل ، فإننا نحمل الأجهزة الأمنیة مسؤولیة أی تراخ فی الملف الأمنی، وندعوها الى مراجعة أسالیبها ووسائلها وخططها الأمنیة بشکل عاجل ".
یذکر ان " عبوة ناسفة انفجرت فی سوق مریدی قرب مکان للبیع الموبایلات ، وبعد تجمع المواطنین فی مکان الحادث فجر انتحاری یرتدی حزاما ناسفا نفسه ، ما اسفر عن استشهاد 33 شخصا واصابة 71 اخرین بحسب ما افاد به مصدر امنی .
وکان مصدر فی مدیریة صحة الرصافة قد اکد بان عدد ضحایا تفجیر مدینة الصدر المزدوج ارتفع الى ٦٦ شهیدا و١٤١ جریحا".
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.