04 August 2009 - 22:58
رمز الخبر: 171
پ
بحرین/ وكالة رسا للأنباء ـ أقامت کشافة المنتظر (عج) بجمعیة التوعیة الإسلامیة ضمن برنامجها الصیفیة، دورة «فن التعامل مع الآخرین»والتی قدمها سماحة الشیخ علی الهویدی کما أقامت دورة «التکلیف الشرعی» والتی قدمها على رئیس المجلس التعلیمی بالجمعیة سماحة الشیخ علی المتغوی.
اسليمي


ضمن برنامجها الصیفیة أقامت کشافة المنتظر (عج) بجمعیة التوعیة الإسلامیة دورة «فن التعامل مع الآخرین»والتی قدمها سماحة الشیخ علی الهویدی یومی الاثنین والثلاثاء (20-21 یولیو 2009) کما أقامت بالتزامن دورة «التکلیف الشرعی» والتی قدمها على رئیس المجلس التعلیمی بالجمعیة سماحة الشیخ علی المتغوی،وذلک بمقر التوعیة بکرانه.

وفی دورة فن التعامل عرّف الهویدی فن التعامل بأنه: فن المعاملات هی کیفیة التعامل مع الناس , کالأصدقاء والأسرة والجیران  وغیرهم, فالسلوک المُکتسب یتم إکتسابة من الأسرة والأصدقاء والمجتمع الذی ینشأ فیه هذا الفرد من غیر أن یشعُر, أن جمیع سلوکیاتک تکون انعکاس لکل ما أکتسبه  الفرد فالکثیر من الأمور والخصائص الموجودة عندنا هی مکتسبة.

وشدد الهویدی: لا تقبل أن تکون إنساناً عادیاً , علیک الدخول على تربیتک وأنظر ما فیها من حسن وحاول أضافته وما فیها من سیئ تجنبه وأبتعد عنه.

وأضاف: الملکة من أهم المسائل التی تواجهنا عندما یکون سلوکنا سلوکاً خلقیا ویمکننا أن نُعرفها بممارسة الکثیر من الأمور من غیر أن نشعر بممارستها , فعندما تغرس الأخلاق الإسلامیة  فی أعماق قلبک تتحول حینها إلى ملکة , فلیس العیب أن تخطأ ولکن العیب أن تستمر على هذا الخطأ , حاول إقناع بالأخلاق الإسلامیة فالإنسان عندما یرید أن یغیر نفسه فالله سبحانه وتعالى هو الذی یتکفل بذلک.


ومتابعة للبرنامج ذاته، أقامت الکشافة دورة التکلیف الشرعی للسنة الثالثة على التوالی، وذلک برفقة سماحة الشیخ علی المتغوی رئیس مرکز التوعیة التعلیمی ،وتناول مسألتی التقلید والطهارة

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.