13 July 2010 - 13:06
رمز الخبر: 2467
پ
المفتی الجعفری الممتاز الشیخ أحمد قبلان:
الوحدة هی الخیار الوحید لقیام الدولة لفت المفتی الجعفری الممتاز الشیخ أحمد قبلان إلى "أن اعتماد الخلاف السیاسی بین اللبنانیین کنهج فی التعاطی والتعامل فی ما بینهم ولیس حالة استثنائیة هو أمر فی غایة الخطورة ویدلل على أن درجة الوعی المفترضة لدى السیاسیین هی دون المطلوب".

وأکد فی تصریح الیوم على "وجوب کسر طوق المصالح الآنیة والغایات الخاصة الذی لا یزال یشد على خناق بعض السیاسیین ویدفع بهم نحو اتجاهات لا تخدم مسیرة الوفاق والتشارک فی ما بین اللبنانیین على أساس المسؤولیة الوطنیة الجامعة والموحدة لکل التیارات والتوجهات السیاسیة".

ودعا القیادات السیاسیة وبخاصة الروحیة التی یشدها الحنین إلى ماضی الامتیازات إلى "تجاوز هذه العقدة، والتعایش مع الواقع والمتغیرات بمشاعر وطنیة ولیس بانفعالات طائفیة".

أضاف:"إننا جمیعا بأمس الحاجة، لاسیما فی هذه المرحلة الدقیقة والحرجة إقلیمیا ودولیا إلى مواقف شجاعة وشفافة على کل المستویات تتجسد فیها کل عناصر وعوامل الوحدة التی کانت ولا زالت تشکل الخیار الوحید الذی لا بد من اعتماده إذا کنا نرید قیام دولة تمتلک القوة والإمکانیات ما یجعلها قادرة على مواجهة الواقع المأزوم".

المصدر: الوکالة الوطنیة اللبنانیة للإعلام
ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.