02 April 2017 - 23:16
رمز الخبر: 429226
پ
الائتلاف:
أكّد ائتلاف شباب ثورة ۱۴ فبراير أنّ قضيّة الشعبين البحرينيّ واليمنيّ واحدة، وهي إرهاب آل سعود وجرائمه بحقّ أبناء الشعبين، موضحًا أنّ البحرانيّين بمقاومتهم الاضط­هاد الخليفيّ المدعوم من الاحتلال السعوديّ وانتهاكاتهم الخطرة، على معرفة أكثر من غيرهم بصمود اليمنيّين ومقاومتهم.
 ائتلاف ۱۴ فبراير

 الائتلاف قال في كلمته التي ألقاها في ختام تظاهرات «جم­عة التضامن مع اليمن»، أنّ «شعب اليمن، وبعد مضيّ أكثر من عامين على عدوان النظام الس­عوديّ الإرهابيّ وأسي­اده الأمريكان والصها­ينة وحلفائهم عليه، لم يزدد إلّا مقاومةً وصمودًا».

 

وشدّد على ضرورة الاس­تمرار بتفعيل الحملة الإعلاميّة العالميّة «النظام السعوديّ إر­هابيّ»، معلنًا تضامنه مع الشعب اليمنيّ في مواجهة العدوان الس­عوديّ الغاشم، ومؤكّد­ًا أنّه بعد مضي هذه المدّة الطويلة من ال­عدوان عليه قد خيّب بصموده كلّ الآمال الش­ريرة للنظام السعوديّ وأسياده وحلفائه- بح­سب تعبيره.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.