01 June 2017 - 14:26
رمز الخبر: 430900
پ
طالبت الحوزات العلميّة في لبنان النظام البحريني برفع الحصار عن أعلى مرجعية دينية في البحرين والخليج سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم ودعت المؤسسات الدينية والمنظمات الحقوقية الدولية لممارسة دورها بالضغط والإدانة.
 الحوزات العلمية في لبنان

 جاء ذلك في وقفة احتجاجية نظّمتها جامعة المصطفى “ص” العالميّة شاركت فيها الحوزات العلميّة في لبنان نصرة للشعب البحريني وإدانة للحكم الظالم الصادر بحقّ سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم والممارسات التعسّفية بحقّ أنصاره والمدافعين عنه.

 

وقالت الحوزات العلمية في لبنان في بيان لها إن النظام البحريني لا يزال “يمعن في اضطهاد الشعب المناهض للظلم والمطالب بحقوقه، وبعد ممارساته المتعددة بكل ما تحمله من ظلم بدأ بالتعرض للرموز الدينية والشخصيات التي لها مكانتها واحترامها ومنزلتها في النفوس، وذلك بهدف أخضاع الناس وكم الأفواه”.

 

وأضاف البيان: “ان ما جرى ويجري على أرض البحرين مدان ومستنكر، ولا سيما ما جرى أخيراً من حكم ظالم وغاشم بحق سماحة العلامة الشيخ عيسى قاسم ومن ممارسات تعسفية بحق أنصاره والمدافعين عنه، كما ان الاعتداء على منزل سماحة العلامة الشيخ حفظه الله وفرج عنه ومحاصرته بهذا النحو هو إساءة كبيرة لمقام العلم ومنزلة علماء الدين”.

 

ودعت الحوزات العلمية حكومة البحرين للاستجابة الى مطالب شعبها المحقة والاعتذار عما جرى والتراجع عن التضييق والحصار الذي تفرضه على شعب بكامله.

 

وشددت الحوزات العلمية في لبنان على وقوفها الى جانب الشعب في البحرين والى جانب العلماء وخاصة سماحة آية الله الشيخ عيسى قاسم، وطالبت كافة المؤسسات الدينية لأي مذهب انتمت والمنظمات الحقوقية العالمية وجميع الأحرار في العالم بممارسة دورهم بالاستنكار والادانة والضغط لرفع الحصار عن سماحة آية الله قاسم والافراج عن جميع المعتقلين وان يترك لسماحته حرية التواصل مع الناس وممارسة دوره الريادي.(9863/ع940)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.