04 June 2017 - 23:11
رمز الخبر: 431001
پ
استنكر ائتلاف شباب ثورة ۱۴ فبراير إقدام النظام الخليفيّ على استدعاء الشيخ بشار العالي، خطيب مجلس العزاء المركزيّ لـ«شهداء الفداء»، وإدارة مأتم سار حيث يقام المجلس.
 ائتلاف ۱۴ فبراير

 الائتلاف قال في بيانه الصادر يوم السبت 3 يونيو/ حزيران، إنّ «هذا الاستدعاء يأتي إمعانًا في إجرام النظام الخليفيّ الذي لم يكتف بدفن الشهداء خلافًا لأحكام مذهبهم، ومن دون حضور أهلهم أو حتى موافقتهم، بل يسعى إلى منع مجالس العزاء على أرواحهم والتضييق على القائمين عليها، في محاولة بائسة منه لطمس آثار جريمته».

 

وأكّد تضامنه الكامل مع الشيخ بشّار العالي وإدارة المأتم وأهالي شهداء الفداء، محذّرًا النظام الخليفيّ من تماديه في غيّه وإجرامه- بحسب تعبيره.

 

يذكر أنّ سلطات النظام قد استدعت الشيخ بشّار العالي وإدارة مأتم سار للتحقيق، يوم السبت 3 يونيو/ حزيران، على خلفيّة إقامة المجلس العزاء المركزيّ لشهداء الفداء.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.