09 June 2017 - 12:48
رمز الخبر: 431124
پ
أدان تيار الوفاء الإسلامي العمليتين الإرهابيتين اللتين استهدفتا، يوم الأربعاء ۷ يونيو/ حزيران ۲۰۱۷، مجلس الشورى الإسلامي البرلمان، ومرقد الإمام روح الله الخميني في العاصمة الإيرانية طهران، محمّلًا النظام السعودي مسؤولية هذه التفجيرات.
 تيار الوفاء الإسلامي

وهذا نص البيان:

 

لقد وعد ولي عهد الدولة السعودية محمد بن سلمان قبل أيام بنقل المعركة داخل الجمهورية الإسلامية، واليوم تفي دولة الإرهاب السعودية بوعدها فتضرب المجموعات التكفيرية بالقرب من مرقد مؤسس الجمهورية ومبنى البرلمان، ليرتقي أكثر من عشرة شهداء، ويصاب العشرات من الجرحى.

 

إن هذه الجريمة الجبانة هي محاولة يائسة للانتقام من الجمهورية الإسلامية، ومواقفها المشرفة في التصدي للإرهاب ومشاريع أمريكا والسعودية المعادية للأمة.

 

إن من رقصوا بالسيوف، وعقدوا صفقات السلاح يتحملون كامل المسؤولية عن جريمة اليوم، وإنا ندين هذه العملية الجبانة، ونعزي الجمهورية الإسلامية شعبًا وحكومة بعروج الشهداء إلى ربهم، ونسأل الله الشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

 

تيار الوفاء الإسلامي

 

عضو التحالف من أجل الجمهورية

 

صدر بتاريخ ٧ يونيو/حزيران ٢٠١٧م

(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.