09 June 2017 - 19:50
رمز الخبر: 431131
پ
رئیس الجمهوریة:
قال رئیس الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة ان الاعتداء الارهابي في طهران انما هو انتقام من الدیمقراطیة مؤكدا 'متى ما حقق الشعب الایراني انجازا عظیما عمد هؤلاء الذین یضمرون له الشر توجیه ضربة اما له واما للبلاد'.
الرئيس روحانی

 واضاف الرئیس حسن روحاني في حدیث تلفزیوني علي هامش مراسم تشییع جثامین شهداء الاعتداءات الارهابیة في طهران ان المشاركة الفاعلة للشعب في الانتخابات الرئاسیة والمجالس البلدیة اثارت استیاء ضامري الشر فیما اثلجت صدور اصدقائنا في مختلف انحاء العالم.

واضاف سماحته ان الدیمقراطیة تقضي على الاسس الفكریة للارهابیین وتكشف عن ان العنف لیس حلا والقوة لیست حلا بل ان الحل هو صوت الشعب وعلى ذلك فان الانتخابات وصنادیق الاقتراع هي التي تقضي على الاسس الفكرية لدعاة العنف والارهابیین ولهذا اراد هؤلاء الانتقام من ذلك غافلین عن ان الشعب الایراني، شعب مقاوم وقد رأى مثل هذه الحوادث الكثیر في حیاته.

وشدد الرئیس روحاني بالقول ان الشعب الایراني منذ 22 من بهمن عام 1357 (11 شباط-فبرایر 1979-ذكري انتصار الثورة الاسلامیة)، رأى الكثیر من هذه الحوادث.

وقال رئیس الجمهوریة ان الشعب الایراني ماض قدما نحو تحقیق اهدافه الوطنیة والانسجام الوطني والوحدة الوطنیة ولاشك ان النصر حلیف هذا الشعب.(9863/ع940)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.