20 June 2017 - 18:20
رمز الخبر: 431400
پ
قاسمي:
اعتبر المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية، بهرام قاسمي، ظاهرة العنف والتطرف أمرا مدانا في اي مكان وتحت اي ذريعة كانت، وذلك في معرض تعليقه على حادث دهس مجموعة من المسلمين في لندن.
بهرام قاسمي

وادان المتحدث باسم وزارة الخارجية "بهرام قاسمي" جريمة قيام شخص بدهس مجموعة من المسلمين اثناء خروجهم من احد مساجد لندن، معربا عن تعاطفه مع عوائل الضحايا.

 

وقال قاسمي: ان العنف والتطرف في كل مكان وتحت أي ذريعة ومهما كانت الاهداف والوسائل، امر مرفوض ومدان، وان ضحاياها من اي فئة كانت هم ابرياء، ومن الضروري التصدي لهذه الظاهرة بشكل جذري وغير سطحي مع توخي الحيطة والحذر في مواجهة مثل هذه الممارسات.

 

وكان شخص قتل وأصيب 8 آخرون، فجر الاثنين 19 يونيو/حزيران، بعملية دهس استهدفت تجمعا لمسلمين قرب مسجد فينسبري بارك شمال لندن.(9863/ع940)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.