05 July 2017 - 15:28
رمز الخبر: 431767
پ
العمل الإسلامي:
دعت جبهة العمل الإسلامي في لبنان الدولة اللبنانية إلى "التواصل مع الدولة السورية والجهات المعنية المختصة من أجل عودة النازحين السوريين إلى بلدهم ولا سيما إلى المناطق الآمنة التي تضم مساحات واسعة تفوق مساحة لبنان بعدد من المرات وذلك لتخفيف الوطأة والأعباء عن لبنان من ناحية، ومن ناحية أخرى ليعود الأخوة النازحين إلى بلدهم كي يعيشوا حياتهم الطبيعية بعد هذا النزوح القسري".
جبهة العمل

وفي بيان لها بعد اجتماعها الدوري  بحضور منسقها العام سماحة الشيخ زهير الجعيد دعت الجبهة إلى "أهمية وحدة وتماسك الحكومة في هذه المرحلة ولكن من المهم أيضاً النظر إلى الأمور التي يستقيم من خلالها الوطن وعدم التشدّد أو التعنت في مسائل ثانوية أو هامشية تخطتها حتى الدول الكبرى والتي كانت تطالب بأكثر من ذلك بكثير"، مشددة على "ضرورة طي ملف الماء والكهرباء مجدداً بعد تكرار عملية إبريق الزيت وخصوصاً في فصل الصيف لأنّه من المخجل والمعيب أن نسمع دائماً عن بواخر وعن حلول لهذه الأزمة في حين الأمور في تفاقم مستمر".(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

    

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.