05 July 2017 - 17:32
رمز الخبر: 431774
پ
السيد صفي الدين:
اكد مسؤول منطقة الجنوب الاولى في حزب الله السيد احمد صفي الدين, الثلاثاء, ان الذي يحمي لبنان في الحقيقة هو المزيد من قوة واقتدار المقاومة التي تشكل وحدتنا خلفها ومعها أحد أهم عناصرها.
رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله السيد هاشم صفي الدين

وقال السيد صفي الدين ان ”الذين يرتقبون ساعات إعلان الانتصار على داعش في الموصل، كانوا هم أنفسهم من استقبل دخولها إليه، وقدموا في إعلامهم وتصريحاتهم ومواقفهم احتلال داعش للعراق كأنه ثورة ضد الظلم”.

واضاف انه” لولا التنبه المبكر من قبل المرجعيات الدينية للمخططات والمؤامرات التي كانت تحاك لها لكانت في خبر كان وفي وضعية أخرى”.

واكد السيد صفي الدين ان” المجاهدين وعوائلهم بتضحياتهم ودمائهم هم وحدهم الذين يحق لهم أن ينتظروا ويعلنوا الفوز والانتصار على داعش، وأما الأميركي الذي سارع في مؤتمر صحافي منذ أيام للحديث عن إنجاز الموصل فهو بذلك يجهد جهد العاجز واليائس والمتسرع لاقتناص النصر في لحظة أدرك فيها أنه فاته الكثير ولم يعد باستطاعته أن يعوض ما فات”.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.