06 July 2017 - 22:34
رمز الخبر: 431806
پ
ضمن اهتمامات ونشاطات فرع معهد القرآن الكريم في العاصمة البريطانيّة لندن إقامته للدورات القرآنيّة التخصّصية أو غيرها سواءً المقامة في مقرّه أو في المدن الأخرى، وهذا ما دأب عليه منذ تأسيسه من أجل رفع مستوى تنمية الوعي القرآنيّ والنهوض به لدى أفراد المجتمع الإسلاميّ في بريطانيا وخاصّة للجالية العربيّة هناك، وذلك من خلال إقامة الدورات القرآنيّة وضرورة تعليم علوم كتاب الله العزيز.
معهدُ القرآن الكريم -فرع لندن- يحتفي بتخرّج دوراته القرآنيّة

 واختَتَمَ فرعُ المعهد مؤخّراً عدداً من الدورات التي أقامها في مدينة برمنغهام البريطانيّة التي شملت عشرات المشاركين والمشاركات من مختلف الأعمار من البراعم الصغار واليافعين والشباب من البنين والبنات، وقد تعلّموا فيها القراءة الصحيحة للقرآن وأحكام التلاوة وآداب التلاوة وحفظ الجزء الثلاثين "جزء عمّ".

حضر حفل تخرّج هذه الدورات المشرف على فرع المعهد هناك الشيخ ضياء الدين الزبيدي الذي أكّد بدوره على أهمّية إقامة مثل هذه الدورات التي تسهم في نشر الثقافة القرآنيّة لدى مختلف الشرائح وتجذيرها لديهم، شاكراً القائمين على هذه الدورات لما بذلوه من جهودٍ وعمل متواصل من أجل إيصال المعلومة القرآنيّة بطرق وأساليب حديثه تتلاءم وأعمار المشتركين.

هذا وقد تمّ منح المشتركين شهادات مشاركة صادرة من معهد القرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة إضافةً الى تكريم الأساتذة المشرفين على هذه الدورات الذين بذلوا جهوداً طيّبة في إعداد جيل يحمل ثقافة القرآن الكريم ومفاهيمه من أهل البيت(عليهم السلام).

المشاركين في هذه الدورات أثنوا على الدور الكبير الذي يضطلع به معهد القرآن الكريم في العتبة العبّاسية المقدّسة من خلال إقامته لهذه الدورات التي أسهمت في الرقيّ بمستواهم القرآنيّ وزيادة ثقافتهم ومعارفهم القرآنيّة.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.