06 July 2017 - 22:38
رمز الخبر: 431808
پ
كشفت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة ديالى، الخميس، عن وجود نزوح مبكر لأسر عناصر تنظيم "داعش" من معاقله في محافظتي كركوك وصلاح الدين، فيما دعت الى تدقيق مشدد للغرباء أو الأُسر التي تأتي الى ديالى بصفة نازحين.
السید صادق الحسيني

 وقال رئيس اللجنة صادق الحسيني إن "لدينا معلومات مؤكدة بوجود حركة نزوح مبكرة لعوائل داعش من معاقل الأخير في صلاح الدين وكركوك خاصة الحويجة"، مشيرا الى أن "اغلب تلك العوائل تحمل هويات ومستمسكات مزورة تعود لضحايا داعش ممن اعدمهم او نهب اوراقهم الثبوتية".

 

 

وأضاف الحسيني، أن "هناك معلومات متوفرة تفيد بأن بعض العوائل قد تأتي صوب مدن وقصبات ديالى بصفة عوائل نازحة لمنع كشف هويتها امام القوات الامنية"، داعيا الى "تدقيق مشدد للغرباء او الاسر التي تأتي بصفة نازح الى اي منطقة في ديالى".

 

وأشار الحسيني الى أن "داعش أعطى الضوء الأخضر بخروج العشرات من عوائله الى خارج معاقله لتحقيق اهداف متعددة ابرزها ان تصبح تلك العوائل حواضن متنقلة للتنظيم"، لافتا الى أن الاخير "يحاول ان يجد ملاذات آمنة لما تبقى من مسلحيه وهذا ما يجب الانتباه اليه ومعالجته بأسرع وقت ممكن".

 

وما يزال تنظيم "داعش" يسيطر على مناطق في محافظتي صلاح الدين وكركوك بعضها يشكل معاقل كبيرة للتنظيم ابرزها الحويجة التي تمثل المصدر الرئيسي للكثير من اعمال العنف.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.