08 July 2017 - 21:58
رمز الخبر: 431858
پ
قام وفد من مبلغي الحوزة العلمية المباركة في النجف الاشرف في لجنة الإرشاد والتعبئة للدفاع عن عراق المقدسات، بزيارة قوات الحشد الشعبي /لواء الطف/ وتواجد معهم الى ساعة متأخرة من ليلة الثلاثاء ،في جزيرة الشرقاط، بعد ان علموا بوجود تحركات لعناصر داعش الإرهابي في قرية(صبيحة البكارة) على قاطع اللواء، حيث تمت معالجة التحرك الداعشي وصده بقوة وثبات منقطع النظير.
مبلغو العتبة العلوية

 وشارك في صد التعرض على قاطع لواء الطف كل من مبلغي اللجنة من أصحاب الفضيلة الشيخ ناصر العبودي، والشيخ صالح الصريفي، والشيخ صلاح الطائي، والشيخ علي الركابي، والشيخ كاظم الجبوري.

 

وقال مسؤول محور جبال مكحول في اللجنة الشيخ سعد الحصناوي، في تصريح للمركز الاعلامي للعتبة العلوية، ان " وفد مبلغي اللجنة أوصل سلام ودعاء المرجعية الدينية للمجاهدين، ودورهم في الدفاع عن العراق ومقدساته، فيما أعرب الابطال المرابطون عن بالغ شكرهم وإعجابهم بعمل لجنة الإرشاد.

 

وفي صعيد متصل، وعلى الرغم من قسوة الجو وارتفاع درجات الحرارة العالية، وقف مبلغو العتبة العلوية، صفاً واحد مع إخوانهم في لواء انصار المرجعية والفرقة ١١ البطلة من الجيش العراقي في صد الهجوم الذي تعرضت له القطعات العراقية في قاطع الحراريات شمال بيجي في محافظة صلاح الدين.

 

وقال الشيخ الحصناوي ان "مبلغي اللجنة نقلوا للمقاتلين سلام ودعاء المرجعية الدينية وكذلك وصايا المرجع الأعلى السيد علي السيستاني دام ظله الوارف، حيث أعرب المجاهدون عن شكرهم لدور لجنة الارشاد ومواقفها البطولية في جميع خطوط الصد وفي كل سواتر الجهاد".(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.