13 July 2017 - 23:12
رمز الخبر: 431979
پ
العينا يستقبل الشيخ العيلاني في صيدا:
استقبل مسؤول العلاقات السياسية في "حركة الجهاد الإسلامي" في لبنان، شكيب العينا، إمام "مسجد الغفران" في صيدا، الشيخ حسام العيلاني، وجرى البحث في سبل تعزيز العلاقات الفلسطينية اللبنانية بما يخدم الأمن والاستقرار في لبنان بشكل عام والمخيمات الفلسطينية بشكل خاص.
الشيخ حسام العيلاني

 وأكد المجتمعون على أن "المخيمات الفلسطينية في لبنان، لم ولن تكون مصدر تهديد للسلم الأهلي في لبنان، وأن القضية الفلسطينية هي قضية مركزية للأمة، وستبقى فلسطين هي البوصلة حتى تحريرها من بحرها إلى نهرها، عبر التمسك بخيار الجهاد والمقاومة سبيلاً وحيداً لتحرير الأرض والمقدسات".

 

ودعا المجتمعون إلى عدم التعاطي مع المخيمات الفلسطينية في لبنان من الزاوية الأمنية وحدها، وطالبوا بـ"إنصاف اللاجئين الفلسطينيين والتعامل معهم كعنوان لقضية عادلة، وتعزيز صمودهم داخل المخيمات، ودعم تمسكهم بحق العودة إلى وطنهم وأرضهم وإقرار كافة حقوقهم الاجتماعية والإنسانية".(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.