15 July 2017 - 22:42
رمز الخبر: 432036
پ
ناطق أنصار الله:
بارك الناطق الرسمي لأنصار الله محمد عبد السلام العملية البطولية التي نفذها ثلاثة من أبطال الشباب الفلسطيني في مواجهة جرائم وعربدة جنود ومستوطني العدو الاسرائيلي واستباحاتهم المتكررة لباحات المسجد الأقصى والتي أسفرت عن مقتل اثنين من شرطة العدو الإسرائيلي واصابة ثالث بجراح بليغة.
 محمد عبدالسلام

 وقال عبد السلام في منشور له على صفحته في الفيس بوك نبارك عملية الأقصى البطولية التي نفذها ثلاثة شبان فلسطينيون من عائلة آل جبارين، ونحيي فيهم شجاعتهم في مواجهة قوات العدو الإسرائيلي.

وأوضح عبد السلام بأن عملية الأقصى البطولية تعد الرد الطبيعي والإنساني على وحشية الاحتلال الإسرائيلي، وتمثل موقف الشعب الفلسطيني الرافض لأي مشاريع تسوية على حساب قضيته العادلة.

واستنكر عبد السلام اعلان العدو الصهيوني إغلاق المسجد الأقصى أمام المصلين، معتبرًا ذلك جريمة تضاف إلى سجل العدو المحتل الذي يشكل خطرًا على أمن واستقرار المنطقة والعالم.

الى ذلك جدد الناطق الرسمي لأنصار الله محمد عبد السلام التأكيد على وقوف اليمن وشعبه إلى جانب الشعب الفلسطيني؛ داعيًا الشعوب الأمة الإسلامية جمعاء إلى تحمل المسؤولية التاريخية تجاه فلسطين شعبا وأرضا ومقدسات.

وكان 3 شبان فلسطينيين، من عائلة آل جبارين نفذوا صباح اليوم الجمعة، عملية بطولية واشتبكوا مع جنود العدو الصهيوني في باحات المسجد الأقصى المبارك وأسفرت الاشتباكات عن مقتل جنديين من شرطة العدو الصهيوني وأصابت ثالث بجراح بليغة فيما استشهد منفذو العملية، وعلى إثرها أعلن جيش العدو الإسرائيلي المحتل إغلاق المسجد الاقصى بشكل كامل، ومنع صلاة الجمعة حتى إشعار آخر. بحسب المتحدثة باسم شرطة الاحتلال لوبا السمري.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.