19 July 2017 - 16:34
رمز الخبر: 432129
پ
لقاء في دائرة اوقاف حلبا تضامنا مع المسجد الأقصى:
عقد لقاء في دائرة الاوقاف الاسلامية في حلبا - عكار، تضامنا مع القدس والمسجد الأقصى، في حضور المفتي زيد زكريا، رئيس دائرة الاوقاف الشيخ مالك جديدة ورؤساء اتحادات بلدية وعلماء وفعاليات.
 لقاء في دائرة اوقاف حلبا تضامنا مع المسجد الأقصى:

 والقيت كلمات لكل من جديدة وزكريا ورئيس اتحاد بلديات وسط وساحل القيطع احمد المير اكدوا خلالها "على تضامنهم مع الشعب الفلسطيني ورفض الاحتلال وممارساته وعلى قدسية القضية الفلسطينية والقدس الشريف والأقصى المبارك".

 

وشجب المتحدثون "الإجرام الصهيوني المتمادي بحق أهلنا في فلسطين وبحق المسجد الأقصى خصوصا"، وأصدروا بيانا ختاميا تلاه الشيخ محمد عبد القادر الحسن اكدوا خلاله "أن القضية الفلسطينية هي قضية الأمة المركزية التي لا يجوز التفريط بها أو تجاهلها، وناشدوا الدول العربية حلَّ خلافاتهم عبر الحوار والالتفات إلى قضية الأمة المركزية التي يتمادى الإجرام الصهيوني بالاعتداء عليها يوما بعد يوم مستغلا فرقة العرب والمسلمين".

 

واكدوا ان "قضية القدس هي قضية فلسطينية أولا وعربية وإسلامية وعالمية لبعدها الإنساني حيث اقتلع شعب من أرضه ووطنه، فواجب العالم أن ينصف المظلوم وأن يردع الظالم"، مستنكرين "إغلاق المسجد الأقصى والتعرض لسماحة مفتي القدس والعلماء والمصلين ويشدون من أزر سماحته وأزر العلماء وكل المرابطين لمواجهة هذا الاحتلال الغاشم".

 

وطالبوا "بوجوب العمل على إحياء قضية القدس وفلسطين في ذاكرة ووجدان كل عربي وشريف ومؤمن وإنسان"، ودعوا "الإخوة الأشقاء، أبناء الشعب العربي الفلسطيني، الى الوحدة التي هي واجب إيماني ويتأكد وجوبها في هذه الأيام"، مؤكدين "على ما جاء في بيان مفتي الجمهورية"، مطالبين "بالوحدة الوطنية وبتفويت الفرصة على كل المغرضين والمخربين".(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.