23 July 2017 - 16:21
رمز الخبر: 432232
پ
أستشهد الطفل الباكستاني الحافظ للقرآن الكريم "زاهد" الذي يبلغ من العمر ۱۰ سنوات إثر هجوم لعناصر جماعة "طالبان" الارهابية التكفيرية في مدينة "كراتشي" الباكستانية.
قران الكريم

نفذت العناصر التكفيرية الارهابية التابعة لحركة "طالبان" أمس السبت 22 يوليو / تموز الجاري عملية إرهابية في مدينة "كراتشي" عاصمة إقلیم "السند" الباكستاني حيث أغتيل خلال هذا الهجوم ثلاثة من رجال الشرطة.

 

وأستشهد في هذه الحملة الارهابية التی نفّذتها عناصر حركة "طالبان"، الطفل الباكستاني الحافظ للقرآن الكريم "زاهد" الذي يبلغ من العمر 10 سنوات.

 

ووفقاً لتقرير شرطة "كراتشي" أن منفّذي هذا الهجوم الارهابي الهجوم الذي وقع قرب مدرسة "دار العلوم» كراتشي كانوا من عناصر جماعة "طالبان" حيث أغتيل خلال هذه الحملة ثلاثة من رجال الشرطة.

 

وتمّ خلال هذه الحملة الارهابية، إطلاق النار على الطفل الباكستاني الحافظ للقرآن الكريم "زاهد" وأستشهد إثر إطلاق النار عليه.

 

وانتقد آباء هذا الطفل الحافظ للقرآن من سلوك السلطات المحلية، قائلين: للأسف، لم يرسل أي من السلطات المحلية رسالة تعزية بينما حضر رئيس الوزراء وعدد من المسؤولين الحكوميين في مراسم تشييع جنازة قوات الشرطة، وأعلنوا عن مساعدة تبلغ نصف مليون روبية لكل من القتلى من أفراد الشرطة.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.