23 July 2017 - 16:18
رمز الخبر: 432244
پ
أكّد تيّار الوفاء الإسلاميّ أنّ «قضية القدس وفلسطين تبقى جذوة مشتعلة في جسد هذه الأمة، وقلب نابض بدماء الشهداء؛ ووقود الغضب والثورة على الكيان الصهيوني وداعميه كأمريكا وبريطانيا، والعملاء من الأنظمة الدكتاتورية، والتي رهنت سياساتها ووجودها بالعلاقات مع الكيان الصهيونيّ، والتآمر على قضايا الأمة الإسلاميّة والعربيّة.
 تيار الوفاء الإسلامي

التيّار قال في بيانه الصادر عبر موقعه الإلكترونيّ إنّ «إيغال الصهاينة في دماء الشعب الفلسطينيّ يأتي في وقت يخشى الصهاينة فيه من انتصارات القوى الداعمة للشعب الفلسطينيّ، ومحور المقاومة بشكل عام، حيث يعلم الكيان الصهيونيّ بأنه غدى محاصرًا بقوى إقليميّة ثوريّة في أكثر من بلد، وأنّ ساعة النزال القادمة ستفتح عليه أبواب المصير المجهول.

 

وطالب تيّار الوفاء بمقاومة جرائم الصهاينة وكافّة أوجه وجودهم وعلاقاتهم في البلدان، كما دعا لمقاومة الأنظمة العميلة للكيان الصهيونيّ، ولا سيّما النظام الخليفيّ، الذي فتح البلاد للوفود الصهيونيّة الاقتصاديّة والرياضيّة، ليكون ذلك مقدّمة للتطبيع السياسيّ الكامل مع الكيان الصهيونيّ.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.