27 July 2017 - 17:31
رمز الخبر: 432364
پ
الشيخ حمودي:
حذر عضو هيأة رئاسة مجلس النواب الشيخ همام حمودي من الخطاب المتطرف، مؤكدا على ردع التطرف بقانون تجريم الطائفية.
الشيخ حمودي

 وأفاد بيان لمكتبه اليوم ان الشيخ حمودي دعا خلال لقائه رئيس الرباط المحمدي لعشائر السادة الأشراف عبد القادر الالوسي، ورئيس المجلس البلدي لقضاء حديثة في الرمادي السيد ابراهيم الالوسي، في مكتبه ببغداد اليوم الخميس، "الوقفين الشيعي والسني الى ضرورة تأهيل الخطباء بدورات تطويرية، وترشيد الخطاب الديني بما يعزز الوحدة الوطنية والسلم الاجتماعي"، معتبراً ذلك من" أولويات مرحلة ما بعد الانتصار على داعش".

وأكد الشيخ حمودي خلال اللقاء على" أهمية قيام لجنة الاوقاف والشؤون الدينية النيابية بتفعيل دورها الرقابي في هذا المجال"، محذراً من أن" أي خطاب متطرف سيتم ردعه بقانون تجريم الطائفية الذي نسعى لتشريعه لحماية النسيج الاجتماعي الواحد للشعب العراقي".

وتابع البيان ان "الوفد طالب بتقديم الدعم في المجال الخدمي لتخفيف معاناة اهالي حديثة، من جانبه بادر الشيخ حمودي بإجراء اتصالات فورية مع وزارات الاسكان والشباب والرياضة لتقديم المساعدة فيما يخص اعادة فتح جسر حيوي لنقل السلع والبضائع الغذائية لأهالي المنطقة، وتقديم الرعاية المناسبة للشباب".

وأضاف ان" الوفد الزائر ثمن المتابعة المستمرة للشيخ حمودي بما يخص احتياجات قضائهم ورعايته لمطالبهم، فضلا لدوره في الساحة الوطنية".(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.