03 September 2017 - 23:24
رمز الخبر: 433359
پ
السيد مقتدى الصدر:
أكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، والسفير الإيطالي لدى العراق ماركو كارنيلوس، السبت، ضرورة تعميق العلاقات العراقية – الأوروبية وتقوية أواصر الصداقة، فيما شدد الصدر على أهمية تمتين العلاقات بين “أتباع الأديان السماوية” للوقوف بوجه التطرف والفكر المتشدد.
 السيد مقتدى الصدر

وقال مكتب الصدر في بيان إن الأخير “استقبل اليوم سفير جمهورية إيطاليا لدى العراق ماركو كارنيلوس في منزله ب‍النجف الأشرف – الحنانة”، مبينا أنه “جرى خلال اللقاء الحديث عن سبل تطوير علاقات الصداقة بين العراق وإيطاليا في مختلف المجالات وبالخصوص ما يصب في مصلحة الشعبين لتحقيق التطور والازدهار”.

وأضاف أن “السفير قدم خلال اللقاء عرضا تفصيليا للدعم الايطالي للعراق في المجال الخدمي والإنساني وكذلك المساهمة بالدعم في مجال الحفاظ على آثار حضارة وادي الرافدين، كما تمت مناقشة استقرار الوضع الأمني وإعادة اعمار المناطق المتضررة من الإرهاب وتقديم الدعم الإنساني للمواطنين بعد هزيمة داعش”.

وتابع مكتب الصدر أن “الجانبين أكدا ضرورة تعميق العلاقات العراقية الأوروبية وتقوية أواصر الصداقة بما يخدم المصالح المشتركة مع عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول”.

من جانبه، شدد الصدر، على “أهمية تمتين العلاقات بين أتباع الأديان السماوية للوقوف بوجه التطرف والإرهاب والفكر المتشدد”.

وأشار الصدر إلى أن “العراق وايطاليا يتمتعان بخصوصية وجود الزعامة الدينية للديانة المسيحية في الفاتيكان والزعامة الدينية للشيعة في النجف الأشرف”.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.