03 September 2017 - 23:19
رمز الخبر: 433374
پ
امير عبداللهيان:
وصف المساعد الخاص لرئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني الشؤون الدولية حسين امير عبداللهيان، إبادة المسلمين في ميانمار، بالفاجعة الانسانية وأكد انهم بحاجة الى المساعدات الانسانية الفورية والدعم السياسي والدولي.
عبداللهيان

وكتب امير عبداللهيان اليوم الاحد في حسابه على تويتر: إبادة الأقلية المسلمة في ميانمار 'فاجعة انسانية جديدة' . هم بحاجة الى المساعدات الانسانية الفورية والدعم السياسي والدولي، لماذا العالم الاسلامي يلتزم الصمت؟!".

ومنذ 25 أغسطس/آب الجاري، يرتكب جيش ميانمار انتهاكات جسيمة ضد حقوق الإنسان، شمالي إقليم أراكان، تتمثل باستخدام القوة المفرطة والقتل العمد والتشريد ضد مسلمي الروهنغيا.(۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.