10 November 2017 - 22:15
رمز الخبر: 437081
پ
الشيخ شريفة:
اكد امين عام الاوقاف في ​المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى​ الشيخ حسن شريفة أن "التعامل مع الأزمة الخطيرة التي يمر بها وطننا يجب ان يكون بالتروي والحكمة كما فعل المسؤولون الذين حسنا فعلو عندما تريثو في قبول استقالة رئيس الحكومة ​سعد الحريري​ لان في ذلك مصلحة للوطن ولانه يجب البحث عن حلول ومخارج تعطل مفاعيل هذه الاستقالة الغير خير على وطننا".
الشيخ شريفة

ورأى الشيخ شريفة، في خطبة الجمعة في ​مسجد الصفا​ في بيروت، انه "علينا ان نبدي مصلحة الوطن على كل شيء والشراكة الوطنية مطلوبة اليوم اكثر من اي وقت مضى وتمتين ​الوحدة الوطنية​ لابد ان يكون حاضرا بقوة حتى نستطيع مواجهة كل التداعيات التي يمكن ان تنتج عن هذه الازمة وما يستتبعها".

كما دعا الشيخ شريفة اللبنانيين الى "الوقوف صفا واحدا لمواجهة ما يحاك ضد وطننا من مشاريع هدامة وخطط فتنوية يسعى لها بعض الخارج الى جانب عدونا الاسرائيلي واضاف في ظل الظروف الصعبة التي تمر فيها المنطقة وما يمر به وطننا حاليا وفي ظل الشر الصهيوني الذي يتربص ببلادنا دائما محاولا ايجاد الشرخ والفتن بين ابنائها نلفت عناية الجميع الى ضرورة التبنه من كل ما يحاك لاهلنا وبلدنا واعتبر ان هذا لا يتطلب المواقف المتسرعة بل الخطاب الهادىء الذي يجلب على البلاد الامن والاستقرار".

واشاد الشيخ شريفة ب​الجيش اللبناني​ "الذي تحرك سريعا مع بدء الازمة الحالية ليحمي الاستقرار في بلدنا ويمنع العبث به معتبرا انه صمام امان الوطن وصائن وحدته وارضه وحامي ابنائه من شبكات التخريب و​الارهاب​ الاسرائيلي والتكفيري". (۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.