18 November 2017 - 14:07
رمز الخبر: 437277
پ
اعربت الشخصيات السياسية، العسكرية، الاجتماعية، الدينية والعشائرية العراقية امس الجمعة عن استنكارها لقانون الكونغرس الامريكي العدائي تجاه حركة النجباء، معلنة تضامنها مع المقاومة الاسلامية حركة النجباء.
النجباء

وفق تقرير مكتب الاعلام والعلاقات لحركة النجباء في الجمهورية الاسلامية الايرانية انه تزامنا مع طرح مسودة قرار الكونغرس الامريكي لحظر المقاومة الاسلامية حركة النجباء تشكلت موجة من التضامن مع هذه الحركة في العراق امس الجمعة الموافق 17 نوفمبر.
وفي هذا الصدد اتخذت الكثير من الشخصيات السياسية، العسكرية، الاجتماعية، الدينية والعشائرية العراقية مواقف حاسمة تجاه سياسات حكومة وكونغرس الولايات المتحدة العدائية في المنطقة.
وحصلت ردة فعل كبيرة من القيادات والمؤسسات العراقية ضد قانون الكونغرس الامريكي الذي يحظر المقاومة الاسلامية حركة النجباء وانتشرت هذه المواقف من خلال بيانات و لقاءات مع وكالات الانباء العراقية.

 

مواقف نواب البرلمان ورؤساء الكتل البرلمانية
 
واستنكر "خلف عبدالصمد خلف" رئيس كتلة الدعوة الاسلامية البرلمانية، "حنان الفتلاوي" رئيس حركة "الارادة"، "حامد الخضري" رئيس كتلة "المواطن" في البرلمان العراقي، هذا العمل العدائي من قبل الكونغرس الامريكي واوضحوا أن قانون الكونغرس الامريكي يمهد الارضية لوضع جميع القوات العسكرية العراقية تحت قائمة الارهاب الامريكية.
من جانبهم اعضاء كتلة دولة القانون في البرلمان العراقي "عبدالهادي موحان"، "عواطف نعمة"، "خالد الاسدي"، "جاسم البياتي"، "عدنان الاسدي"، "هدى السجاد"، "محمد الصيهود"، "ناظم الساعدي"، "فريد الابراهيمي" و"حيدر الكعبي" اعلنوا تضامنهم مع حركة النجباء.
ووصف "رزاق الحسيني"، "علي المرشدي"، "عادل رشاش المنصوري"، "رزاق الحيدري" و"قاسم العبودي" اعضاء كتلة بدر في البرلمان العراقي قانون الكونغرس الامريكي بالعمل العدائي تجاه العراق.
كما طالب "حسن الشمري" النائب عن تيار الفضيلة و"فرات الشرع" عضو كتلة المواطن في البرلمان العراقي بتشكيل جلسة خاصة في البرلمان العراقي لبحث هذه الازمة.

مواقف القيادات العسكرية العراقية
وأصدرت جميع فصائل المقاومة الاسلامية بيانا مشتركا خلال ساعات بعد انتشار قرار الكونغرس الامريكي واستنكرت فصائل المقاومة في بيانها قرار الكونغرس الرامي لحظر حركة النجباء.
هذا وأصدر كل من "كتائب الامام علي (ع)"، "كتائب سيد الشهداء (ع)"، "حركة بابليون" و "حركة الابدال" بيانات لاستنكار القرار الامريكي العدائي تجاه النجباء.
واعرب نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي "ابومهدي المهندس" خلال اتصال هاتفي مع الامين العام للمقاومة الاسلامية حركة النجباء "الشيخ اكرم الكعبي" عن تقديره لانشطة النجباء وهنأ الحركة بانتصارها امام المؤامرات الامريكية.
وطالب الامين العام لحركة جند الامام والمتحدث الرسمي باسم الحشد الشعبي "احمد الاسدي"، القيادي في منظمة بدر "محمد سالم الغبان"، الامين العام لكتائب الامام علي (ع) "شبل الزيدي"، مسؤول الامن في الحشد الشعبي "ابو زينب اللامي"، الامين العام لحركة الابدال "الشيخ اكرم الماجدي"، نائب امين عام كتائب سيد الشهداء "فالح الخزعلي" وكريم النوري القائد في الحشد الشعبي طالبوا الحكومة العراقية باتخاذ موقف صريح وواضح في الدفاع عن حركة النجباء ومواجهة التدخل الامريكي في شؤون العراق الداخلية.
كما وصف زياد التميمي امر لواء 21 في الحشد الشعبي، مهدي تقي امرلي امر لواء 52 في الحشد الشعبي، ابوحنان الكنعاني امر لواء 4 في الحشد، ابوصادق الحلي امر لواء 9 في الحشد، ستار التميمي معاون امر لواء 5في الحشد وابوعلي الربيعي المراقب الامني وصفوا القرار الامريكي بحظر حركة النجباء بالتجاوز على المقاومة العراقية.

تصريحات الشخصيات الاعلا مية والدينية
وبالتزامن مع موجة التضامن مع حركة النجباء اقدم الاعلاميين والناشطين في مواقع التواصل الاجتماعي على نشر هاشتاغ كلنا_نجباء، واعربوا عن تضامنهم مع الحركة.
وأصدر هيثم مزبان رئيس منظمه الصحفيين والمثقفين والأكاديميين بيانا استنكر فيه قرار الكونغرس الامريكي، مبينا ان وسائل الاعلام العراقية هي حليفة محور المقاومة.
كما أكد الشيخ سامي المسعودي نائب رئيس الوقف الشيعي والشيخ مرتضى ملة عمر متولي عتبة السيد محمد (ع) على ضرورة مواجهة قرار الكونغرس الامريكي.

 

مواقف شيوخ ور ؤساء العشائر العراقية
شيوخ ورؤساء القبائل العراقية التي تشكل جزءا كبيرا من الشعب العراقي وطالما كانت الداعم الاساسي للحشد الشعبي لم ينئوا بانفسهم في هذه القضية واعلنوا عن استنكارهم للقرار الامريكي.
واصدر عمادة السادة وشيوخ القبائل والعشائر في النجف الاشرف، بابل، الكوت، بغداد، الديوانية، الكوفة، الانبار، ديالى، كربلاء وباقي محافظات العراق بيانات اعربوا عن تضامنهم ودعمهم للمقاومة الاسلامية حركة النجباء ووصفوها بالحركة النشطة في الدفاع عن حياض الوطن، وتأتي اسماء شيوخ العشائر المتضامنين مع الحركة فيما يلي:
«سعد عبدالواحد مجيد الخليفة» شيخ قبيلة البومحمد، «محمد بني حسن» شيخ قبية الجراح العام، «فواز الجربا» امير قبائل شمر، «ريسان عبدالله محسن المعموري» شيخ قبيلة المعامرة، «محمود تركي» شيخ عشيرة البو عامر، «اكرم بيك» شيخ عشيرة قلالوس، «احمد حسن عويد» شيخ عشيرة خفاجة، «السيد ناجح البو تفيجة» عمدة سادة الياسر، «نعمة عباس كاطع» شيخ عشيرة كريط، «هادي عبدعلي مطرود» شيخ عشيرة الشوافع، «نمر مهدي علي مناحي» عمدة سادة الزركان، «عبد الرضا علي النور» شيخ عشيرة البولان، «السيد ستار صافي» عمدة سادة العرد، «حسين مدلول» شيخ عشيرة ال عياش، «نجم» شيخ عشيرة الباوية، «رافع عبد الكريم الفهداوي» رئيس مجلس شيوخ عشائر الانبار، «السيد منذر الميالي» عمدة سادة الاميال، «محمد عبدالامير الشعلان» شيخ قبيلة الاكرع، «حسين علوان ال دهش» شيخ عشيرة ال خلاط، «ماجد عزيز ال عبطان» شيخ عشيرة الخزاعل، «السيدمحمد سوادي رهيو» عمدة سادة ال بوهة الزوامل، «السيد ياسين مجيد كاظم عوزي» عمدة سادة المحانية، «اقبال دوحان جلاب» رئيس عشائر مرمض، «نافع صبيح جاسم» شيخ عشيرة البوخضر، «حيدر سامي جاسم الحاج علي» شيخ عشائر الهلالات، «جمال ابو غنبيم» شيخ عشيرة ابو غنيم، «خالد عبد الزهرة الشكري» شيخ عشيرة ال الشكري، «جمال داخل الرماحي» شيخ عشيرة الرماحي، «حازم مزهر العامري» شيخ عشيرة ابو عامر، «سلام عبد الامير الحدراوي» شيخ عشيرة البو حداري، «علي محسن عريعر» شيخ عشيرة ال عريعر، «مكي عبد الشمري» شيخ عشيرة شمر، «حسن هليل العيساوي» شيخ عشيرة ال عيسى، «حميد المواشي» شيخ عشيرة ال مواش بني حسن، «السيد ضرغام الميالي» شيخ عشيرة السيد الميال، «حاكم حازم اللعيبي» شيخ عشيرة ال لعيبي، «حمودي الحداد العبودي» شيخ عشيرة العبودي، «عبد الحسين ابو صيبع الجشعمي» شيخ عشيرة ابو صيبع جشعم و «بلاسم فصال الكعود» قائد قوات دعم الحشد العشائري في الانبار. (۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.