24 November 2017 - 21:59
رمز الخبر: 437428
پ
رئيس الفكر العاملي:
اكد رئيس "لقاء الفكر العاملي" ​علي عبد اللطيف فضل الله​، بعد زيارة الامين العام لـ"حركة الامة" ​عبد الله جبري​ ومكتب المرجع الديني العراقي الشيخ محمد اليعقوبي، أن "​الوحدة الاسلامية​ الاسلامية والوحدة الاسلامية المسيحية لا تكون بالقول والشعارات بل يجب ان تكون واقعا ملموسا ويتم تكريسه على الارض عبر نشاطات مشتركة وبتوجهات وحدوية تخدم قضايا الامة الجوهرية".
علي عبد اللطيف فضل الله

وشدد فضل الله على ان "ما جرى في الايام الماضية يؤكد ان ​الوحدة الوطنية​ والتكاتف الشعبي والسياسي كفيل بمنع اي تدخل خارجي في لبنان وبإحباط اي مخطط لاجهاض الاستقرار"، مشيدا بـ"تراجع رئيس الحكومة ​سعد الحريري​ عن ​الاستقالة​ ما سيوفر عودة عمل المؤسسات وانتظام شؤون الدولة".

كما دعا الى "التمسك بالمقاومة وخيارها كسبيل ناجع لحماية لبنان ووحدة ارضه".

ورأى فضل الله، ان "الخطاب الديني يجب ان يرتقي الى مستوى التطورات والتحديات وبما يسقط كل مشاريع الارتهان الى الخارج واحباط مخططاته التقسيمية في لبنان والمنطقة وكذلك توحيد مكونات الساحة العراقية بمزيد من العمل الحوار".
بدوره رحب جبري بـ"الحوار بين مكونات الوطن بما يخدم استقرار لبنان"، معتبرا ان "​الاستقلال​ الحقيقي لا يكون الا بتحرير كل الاراضي اللبنانية من الاحتلال الصهيوني".

وشدد على "التمسك بالثوابت الاسلامية والعربية وبحماية ​القضية الفلسطينية​". (۹۸۶۳/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.