13 March 2018 - 22:41
رمز الخبر: 442440
پ
الفكر العاملي:
أكد رئيس "لقاء الفكر العاملي" ​السيد علي عبد اللطيف فضل الله​ خلال رعايته الاحتفال السنوي للفتية والفتيات الذين شارفوا بلوغ السن الشرعية في ثانوية الامام علي بن ابي طالب في معروب، "ان تحصين البلد لا يكون الا بالانفتاح والحوار بين مختلف المكونات، وبتغليب الحس الوطني والاخلاقي والانساني على حساب خطاب الجهل والتعصب والانعزال".
عبد اللطيف فضل الله​

وحذر من "موجة التسيب الاخلاقي والديني التي تضرب بعض المواد و​المؤسسات الاعلامية​ وآثارها السلبية على المجتمع والاجيال الشابة"، داعيا "رجال الدين و​المؤسسات الدينية​ الى تحمل المسؤوليات والتصدي لكل ظواهر التحلل الاجتماعي والاخلاقي والطلب من السلطة السياسية وضع التشريعات اللازمة للجم كل هذه الظواهر الخطيرة".

وأشاد بدور الجمعيات الرعائية "و​جمعية المبرات​ واحدة منها، فهي تقوم بدور مهم وبعمل انساني ورعائي وخيري في سبيل حماية الفقراء واصحاب الحاجات الخاصة". (۹۸۶/ع۹۴۰)

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.