29 March 2018 - 14:19
رمز الخبر: 442589
پ
روحاني:
أكد الرئيس الايراني حسن روحاني بان العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجمهورية آذربيجان تخدم مصلحة المنطقة والعالم.
روحاني

وفي كلمة القاها اليوم الخميس في الملتقى الاقتصادي المشترك بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وجمهورية آذربيجان المنعقد في باكو، قال الرئيس روحاني، اننا نشهد اليوم افضل العلاقات بين شعبي وحكومتي البلدين.

واشار الرئيس روحاني الى التوقيع على 8 وثائق للتعاون بين البلدين يوم امس الاربعاء وقال، انه خلال هذه الزيارة توصلنا مع جمهورية آذربيجان الى قرارات حاسمة وتاريخية ستتضح ثمارها للعلاقات بين البلدين وشعبيهما خلال الاعوام القادمة اكثر فاكثر... وذلك حينما يتم نقل السلع عبر سكك الحديد من بندرعباس وميناء الامام او جابهار من مياه الجنوب الى آستارا (شمال غرب ايران) ومن ثم من جمهورية آذربيجان الى جورجيا وروسيا وتركيا واوروبا الشمالية والشرقية.

ولفت الى ان نقل السلع عبر خط سكك الحديد، في ظل تدشين الخط السككي "آستارا (الايرانية) – آستارا (الآذربيجانية)"، سيكون اسهل وارخص واكثر امنا واضاف، ان القرار التاريخي الاخر الذي اتخذناه ووقعنا وثيقته يوم امس، واعلنا به للعالم كله هو ان بحر قزوين هو بحر الصداقة والتعاون.

وقال الرئيس الايراني، انه حينما ياتي المستثمرون الى بحر قزوين للتنقيب ويوم يتدفق النفط والغاز في الانابيب سيتضح حينها اكثر فاكثر مدى اهمية القرار التاريخي المتخذ بالامس.

واشار الى دور الجيرة في ايجاد الامن والاستقرار والتقدم في الدول واضاف، ان ايران تكون آمنة حينما تكون آذربيجان آمنة، وتمضي آذربيجان في مسار القدم حينما تمضي ايران في مسار التقدم، وبامكاننا تحقيق التقدم الاقتصادي حينما نكون اصدقاء والى جانب بعضنا بعضا.

واعرب عن امله بان تكون السيارة المنتجة بصورة مشتركة بين البلدين مبعث فخر لهما، لافتا الى المجالات الواسعة للتعاون المشترك في مجالات الطاقة والاستثمارات والزراعة والصناعات المختلفة والادوية والصحة والطب والتكنولوجيا الحديثة.

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.