15 April 2018 - 20:28
رمز الخبر: 442895
پ
تيار الوفاء:
قال تيار الوفاء الإسلامي أن العدوان الأمريكي البريطاني الفرنسي على سوريا هو إجرام واضح بحق أرض وشعب عانى من التنظيمات الأرهابية وداعميها، وعبّر عن الإفلاس الأخلاقي والسياسي والعسكري، حيث لايمكن لهذه الدول التي تزود النظام السعودي بالسلاح لارتكاب جرائم ضد الإنسانية في اليمن أن تدّعي استنفارها لاستخدام سلاح كيميائي مزعوم من قبل النظام في سوريا.
تيار الوفاء الإسلامي

التيار أوضح في بيان له عبر موقعه الألكتروني أن «دول العدوان هي دول استكبارية مجرمة لايهمّا القانون الدولي، ولاتملك مشروعاً سياسياً في الملف السوري غير دعم الإرهاب والاستمرار في تدمير سوريا وذلك انتقاما من الانتصارات الأخيرة لسوريا وحلفائها على الإرهاب الذي تدعمه قوى العدوان».
 
وأضاف إن الاعتداء على سوريا قد مُنيَّ بفشل ذريع في تحقيق أي مكاسب عسكرية، بعد تصدي الدفاعات السورية لمعظم الصواريخ بما كشف ضعف الخيارات العسكرية عند أمريكا وحلفائها، والذين أصبح خيارهم في الملف السوري هو التسليم بالهزيمة بعد الصمود الأسطوري لسوريا وحلفائها في وجه الحرب الغربية والتكفيرية على مدى سبع سنوات. (۹۸۶/ع۹۴۰)
 

ارسال تعليق
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* رأیکم:
لن يتم الكشف عن الآراء التي تتضمن إهانات للأفراد أو الإثنيات أو تؤجج النزاعات او تخالف قوانين البلاد و التعالیم الدينية.